ياسر برهامى: الهجرة غير الشرعية إلقاء بالنفس فى التهلكة وتعرض الدين للخطر

أكد الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، أن الهجرة غير الشرعية إلقاء بالنفس فى التهلكة، وتُعرض النفس والدين والعرض للخطر، لأن بعد هذه الرحلة -المهولة المخاطر- يضطر المهاجر للعمل فى أى مجال حتى لو كانت الخمّارات أو الملاهى الليلية أو الدعارة أو العمل مع العصابات، أو غيرها من المحرمات، فضلاً عن تجارة الأعضاء، وكل هذا لا يجوز.
وأضاف برهامى فى فتوى له على الموقع الرسمى للدعوة السلفية، أن السماسرة الذين يعملون فى هذا المجال يتعاونون على الإثم والعدوان، ويشاركون فى قتل من يُقتل من هؤلاء.
وانتقد نائب رئيس الدعوة السلفية رد فعل المسؤلين، قائلًا: كان لابد من رد فعل أسرع بكثير مما حدث من الجهات المسئولة، وليس معنى هجرتهم -غير الشرعية- الاستهانة بأرواحهم أو عدم المسارعة إلى إنقاذهم.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا