تعرف على أشهر شعراء السيرة الهلالية فى مصر

حمل عدد من الشعراء والمنشدين والقاصين فى صعيد مصر مليون بيت من ملحمة السيرة الهلالية عن ظهر قلب عبر فن "المربع" وهو الفن الذى يبدأ عادة بقصائد مدح الرسول والزهد فى الدنيا وطلب المغفرة من الله، ليبدأ القص فى السيرة ذاتها بالمربع. والمربع بيتان من الشعر يتكونان من أربع شطور مستقلة ومتصلة فى ذات الوقت. تتشابه قافيتا الشطر الأول والثالث من جانب، والثانى والرابع من جانب آخر.
ومن أشهر الرواة فى محافظة سوهاج كل من جابر أبو حسين، والمنشد عز الدين نصر الدين، والشيخ أبو الوفا، والشيخ عبد الباسط أبو نوح، والشيخ عطا لله. ومن محافظة قنا كل من المنشد الكبير الشيخ سيد الضوى، والشاعر عبد الرحمن الأبنودى، وشوقى القناوى، والنادى عثمان بالأقصر.
أما شعراء السيرة الهلالية فى الوجه البحرى، فمعظمهم من الغجر، ويغنونها فى صيغة موال مصرى، مربع أو مسبع أو مثمن أو محبوك الطرفين، ويتكون من اثنى عشر بيتاً، ومن أبرزهم سعد الشاعر من المنصورة، وفتحى سليمان من المنوفيه، ومن كفر الشيخ كل من مبروك الجوهرى، وفوزى جاد، وسنعرض نبذة عن أشهرهم على التوالى.
جابر أبو حسين
من أشهر شعراء السيرة الهلالية فى العالم العربى، كان يحفظ نحو مليون بيت شعر من القصيدة، ولد فى آبار الوقف، مركز أخميم بمحافظة سوهاج، وأقام على فترات بقرية الكوم الأصفر (بلد محمدين محمود - فارس الهله الأول) لدى عائلة المعاتيق وعمل هناك العديد من الحفلات وهو من كبار مؤلفى السيرة الهلالية وكانت لديه زوجتان.
شوقى القناوى
فنان شعبى من صعيد مصر، اشتهر شوقى القناوى بأداء المواويل والسيرة الهلالية وله مجموعة من الأغانى التراثية الخاصة بالسيرة الهلالية "يا مسهر ولاد الغرام، مجاريح، بلد الحبايب بلدى، أمانة يا طبيب، ناوى آه يا دنيا، أهل المحبه مظليم".
الريس عبد الباسط السيد نوح
من شعراء السيرة الهلالية بوجه قبلى البلينا، سوهاج، وهو من أبناء أحد أعلام شعراء السيرة فى الصعيد.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا