كيف تتعاملين مع طفلك العنيد

عند الأطفال مشكلة تواجه جميع الأسر مع أطفالها والطفل العنيد يرهق والديه فى التعامل ويحرجهما أمام الناس.

والعناد هو رفض الطفل القيام بشئ معين والإصرار عليه والطفل قبل الثلاث سنوات يعتمد على والديه ولا يوجد عنده الإستقلالية ولا تظهر عليه السلوكيات العنادية.

وذكرت شيماء إسماعيل مدربة التنمية البشرية أن الطفل لا يولد عنيدا بل هو يكتسب العناد من خلال تعامل والديه معه والأطفال في سن الثلاث سنوات يبدأون بالإستقلالية عن والديهم ويبدأوا بالرغبات وعندما يرفضها آباؤهم يقومون بالعناد للضغط حتى يستجيب الأهل لرغباتهم والعناد يجعل الطفل منبوذًا من قبل الآخرين.

أما عن كيفية التعامل مع الطفل العنيد فتؤكد أن الإحتواء أفضل حل والطبطبة تقوم بمفعول السحر حيث إن الطفل يهدأ ويستجيب، كما أن لغة العيون هامة جدًا يجب تعويد الطفل من صغره فهم نظرات والدته سواء رضا أو غضب من سلوك ما.

وتحذر من الضرب والإهانة أمام الناس فهو يخلق منه شخصية مهزوزة وعديمة الثقة بالنفس ويجعله يزداد فى العناد وهناك خطأ تقع فيه الكثير من الأمهات بتكرار أن الطفل عصبى وعنيد أمام الآخرين وأمام الطفل مما يجعلها تترسخ فى عقليته فالكلمة إذا تكررت أمام الطفل من6-21 مرة يحفظها الطفل وتؤثر في شخصيته.

ولكن هناك عقابا للطفل إذا أخطأ بأن نمسك اليدين من المعصم ولا نتركهما حتى يهدأ الطفل ويجب أن لا تتراجع الأم عن موقفها وتنفذ طلباته بعد الغضب لأنها إذا نفذت طلباته يكتشف الطفل شخصيتها الضعيفة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا