محافظ كفرالشيخ يشهد احتفال «الأوقاف» بالعام الهجري الجديد.. صور

شهد اللواء السيد نصر ، محافظ كفر الشيخ نائبًا عن رئيس الجمهورية ، مساء اليوم الجمعة، احتفال مديرية الأوقاف بالعام الهجري الجديد 1438 هـ، بمسجد الإستاد الرياضي بمدينة كفرالشيخ.

حضر الاحتفال اللواء سامح مسلم، مساعد وزير الداخلية لأمن كفر الشيخ ، والشيخ سعد الفقى وكيل وزارة اﻷوقاف، والشيخ عطا بسيوني مدير عام الدعوة بمديرية الأوقاف، والمقدم تامر شعبان نائبًا عن المستشار العسكري، والمهندس سمير غباشي مساعد المحافظ ورئيس مركز ومدينة كفرالشيخ وعدد من القيادات اﻻمنية والتنفيذية والشعبية ، ولفيف من رجال الأزهر الشريف والأوقاف.

ومن جانبه، ألقى الشيخ سعد الفقي، كلمة الأوقاف، قائلا :" نستقبل عامًا هجريًا جديدًا ندعو الله أن يكون خيرًا من سلفه كما ندعوه سبحانه أن يهيئ لنا من أمرنا رشدًا وان يوفق ولاة أمورنا إلي ما فيه الخير والصلاح لأمتنا وبلادنا".

وأوضح، وكيل وزارة الأوقاف بكفر الشيخ، أن من أهم دروس الهجرة النبوية الشريفة الثبات علي المبدأ فقد تعرض النبي صلي الله عليه وسلم لوابل من التعذيب وأخرى من التنكيل فما لانت له قناة لأنه كان يعلم أن الذي يملك النفع والضر هو الله".

وتابع الفقي قائلا:" و مع أن المشركين أعدوا العدة لقتله إلا أنه كان ثابتًا كالجبال فقد قال تعالى: وَإذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُواْ لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللّهُ وَاللّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ".

وأكد وكيل وزارة الأوقاف بكفر الشيخ أن من أهم دروس الهجرة النبوية الإعداد والتخطيط وقد تبين لنا ذلك من خلال إعداده وتخطيطه فقد اختار المكان ورفيق الرحلة واختار مسئولا للتموين وآخر ليكون دليلا للرحلة وموعدا للتحرك إلى المدينة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا