محلل: ترقب أخبار برنامج الإصلاح الاقتصادى سبب الحركة العرضية للبورصة

قال إيهاب سعيد المحلل المالى، إن سيطرة الحركة العرضية المائلة للتراجع على أداء جميع القطاعات بما فيها الأسهم القيادية خلال الأسبوع الماضى، سببه ترقب أداء المتعاملين تحسباً لأى أخبار أو أحداث محفزة لاسيما فيما يتعلق ببرنامج الإصلاح الاقتصادى الذى كانت قد أعلنت عنه الحكومة أغسطس الماضى، وتحديداً ما يتعلق بإصلاح منظومة سعر الصرف خاصة مع استمرار سياسة التثبيت من قبل المركزى بما يتنافى تماما مع السياسة المرنة التى سبق وأعلن عنها بعد خفض قيمة الجنيه منتصف مارس الماضى.
وعن أداء الأسهم القيادية بجلسات الأسبوع الماضى وعلى رأسها سهم البنك التجارى الدولى صاحب الوزن النسبى الأعلى، أوضح إيهاب سعيد، أن السهم شهد تباينا واضحا فى أدائه ما بين النصف الأول والثانى من الأسبوع، إذ نجح مع النصف الأول فى الارتداد صوب مستوى المقاومة السابق عند 50 جنيها ولكنه فشل فى تجاوزه لأعلى ليعاود تراجعه فى اتجاه مستوى الدعم عند 48 جنيها، ويتجاوزه لأسفل عند مستوى 47,75 جنيه، مضيفا أنه من المتوقع أن يكون تركيز السهم منصبا على مستوى الدعم قرب 48 جنيها، الذى أن أكد اختراقه لأسفل بالبقاء أدناه فقد يواصل هبوطه فى اتجاه مستوى الدعم التالى والأهم قرب 47 - 46,70 جنيه.
وأما فيما يتعلق بسهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة، أشار المحلل المالى، إلى أن أداء السهم مال إلى التحركات العرضية داخل نطاقات ضيقة وتحديدا بين مستوى 5,30 جنيه كحد أدنى ومستوى 5,50 جنيه كحد أعلى قبل أن يغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى 5,40 جنيه، متوقعا أن تواصل التحركات العرضية سيطرتها على أداء السهم بجلسات الأسبوع الحالى بين مستوى 5,50 جنيه كحد أعلى ومستوى 5,30 - 5,25 جنيه كحد أدنى لحين عودة القوة الشرائية.
وعن أداء سهم جلوبال تيليكوم صاحب المركز الثالث من حيث الوزن النسبى، لفت سعيد، إلى أنه مال أيضاً فى أدائه إلى التحركات العرضية داخل نطاقات ضيقة، وتحديداً بين مستوى 4,10 جنيه كحد أدنى ومستوى 4,30 جنيه كحد أعلى قبل أن يغلق قرب مستوى 4,19 جنيه، مشيرا إلى أنه خلال الأسبوع المقبل سيكون السهم منصباً على مستوى المقاومه السابق قرب 4,30 جنيه والذى أن نجح فى تجاوزه لأعلى فنتوقع معه أن يواصل صعوده فى اتجاه مستوى 4,50 - 4,60 جنيه.
وأما فيما يتعلق بصاحب المركز الرابع من حيث الوزن النسبى سهم المجموعة المالية هيرميس القابضة، أكد سعيد، أنه لم يختلف كثيراً فى أدائه عن نظرائه السابقين فى سيطرة التحركات العرضية على أدائه بين مستوى 12,15 جنيه كحد أدنى ومستوى 12,60 جنيه كحد أعلى وهو السلوك الذى نتوقع استمراره أيضاً بجلسات الأسبوع الحالى، وإن كان من الممكن اتساع نطاق الحركة العرضية لتكون بين مستوى 12,10 جنيه كحد أدنى ومستوى 12,80 جنيه كحد أعلى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا