كوريا الجنوبية تنشر نظاما صاروخيا بملعب للجولف

قد يجد جيش كوريا الجنوبية نفسه مضطرا لنشر نظام دفاع صاروخي أميركي متطور في ملعب للجولف، بعد أن تخلي عن موقع النشر الأولي، بسبب معارضة السكان.
وزاد التوتر في شبه الجزيرة الكورية هذا العام مع رابع تجربة نووية تجريها كوريا الشمالية في يناير، التي أعقبها إطلاق قمر صناعي وسلسلة من التجارب الصاروخية، ثم خامس وأكبر تجربة نووية لها خلال هذا الشهر.
وفي يوليو، اتفقت كوريا الجنوبية مع الولايات المتحدة على نشر نظام “ثاد” الدفاعي الصاروخي في منطقة سيونغو جنوب شرقي العاصمة للدفاع عن البلاد.
لكن سكان المنطقة، التي تشتهر بزراعة البطيخ احتجوا بسبب مخاوف من سلامة النظام، واحتمال استهدافهم من كوريا الشمالية إذا اندلعت حربا.
وأثارت الخطة أيضا غضب الصين، التي تخشى من أن يشكل نظام “ثاد” خطرا على أمنها.
وقال مسؤول دفاعي كوري لـ”رويترز” إن الموقع الجديد للنظام الدفاعي سيكون ملعب غولف في نادي لوت سكاي هيل.
وأضاف أن الملعب تملكه مجموعة لوت، وكان يعتبر بديلا بسبب ارتفاعه وسهولة وصول المركبات العسكرية له.
ولم يتضح بعد كيف سيحوز الجيش على الأملاك التي تقدر قيمتها بـ100 مليار وون (90.54 مليون دولار).

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا