صدمة فى المنتخب بعد إصابة كهربا وعبد الشافى.. مؤمن زكريا يقترب من الانضمام للفراعنة قبل انطلاق معسكر الكونغو.. عمر جابر يستعد للمشاركة فى مركز الظهير الأيسر.. وحمادة طلبة حائر بين المساك "والباك الشمال"

تلقى الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى الأول بقيادة هيكتور كوبر، صدمة قوية بعد تعرض الثنائى محمود كهربا ومحمد عبد الشافى لاعبى اتحاد جدة وأهلى جدة السعوديين، للإصابة فى آخر مباراة لهما قبل الانضمام لمعسكر الفراعنة الذى ينطلق غدا السبت، استعدادا لمباراة الكونغو يوم 9 أكتوبر المقبل بتصفيات مونديال 2018.
وتعرض كهربا لشد فى العضلة الضامة خلال مباراة فريقه الأخيرة أمام القادسية السعودى، وسيخضع للكشف الطبى فى صفوف المنتخب غدا لتحديد مدى إمكانية لحاقه بالمباراة، كما غاب محمد عبد الشافى عن مباراة فريقه أمام الفيصلى لإصابته فى وتر العضلة الخلفية، ليصبح موقفه غامضا من اللحاق بمباراة الكونغو مع الفراعنة.
ويعكف الجهاز الفنى للمنتخب حاليا على تقييم الأمر قبل استدعاء بدلاء لكهربا وعبد الشافى، للحاق بمعسكر الغد بالإسكندرية، وكان كوبر اختار 24 لاعبا للمباراة وهم عصام الحضرى "وادى دجلة" وأحمد فتحى "الأهلي" وشريف إكرامى "الأهلى" وأحمد المحمدى "هال سيتى الإنجليزى" وعبد الله السعيد "الأهلى" ومحمد عبد الشافى "أهلى جدة السعودى" وإبراهيم صلاح "الزمالك" وأحمد دويدار "الزمالك" وأحمد حجازى "الأهلى" ومحمد الننى "الأرسنال الإنجليزى" ومحمد صلاح "روما الإيطالى" وعمر جابر "بازل السويسرى" وأحمد الشناوى "الزمالك" وطارق حامد "الزمالك" وأحمد حسن (كوكا) "سبورتنج براجا البرتغالى" ومحمود عبد المنعم (كهربا) "اتحاد جدة السعودى" وباسم مرسى "الزمالك" ومحمود حسن (تريزيجيه) "موسكرون البلجيكى" وعلى جبر "الزمالك" وعلى لطفى "إنبى" ورمضان صبحى "ستوك سيتى الإنجليزى" ومصطفى فتحى "الزمالك" وحمادة طلبة "المصرى" وإسلام جمال "الزمالك".
ويعتبر مؤمن زكريا هو الأقرب لتعويض كهربا فى حالة استبعاده للإصابة، فيما سيدفع كوبر بعمر جابر فى مركز الظهير الأيسر كبديل لعبد الشافى، خاصة أن جابر يلعب فى هذا المركز مع ناديه بازل السويسرى، فيما بات حمادة طلبة حائرا بين المشاركة فى مركز المساك لتعويض غياب أحمد حجازى مدافع الأهلى المصاب الذى لم يكتمل شفاؤه، أو فى مركز "الباك الشمال" على حساب شيفو.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا