المجلس المصري للشباب يدين المؤامرة القطرية على ليبيا والشرق الأوسط

أعلن المجلس المصري للشباب في بيان صادر له، إدانته لما تم كشفه مؤخرًا وما اكدته عدد من مصادر الاعلام الليبية حول رصد قطر تمويلا بتعليمات مشددة من المخابرات القطرية لاغتيال شخصيات عامة بارزة وسياسة ليبية وإلصاقها بالمشير حفتر.

وأوضح بيان المجلس، أن التمويل القطري تم رصده لصالح تمويل جماعة مقاتلة بقيادة عبدالحكيم بلحاج وخالد الشريف ومصطفى نوح لتجهيز قائمة لاغتيال عدد من الضباط وشخصيات سياسية في برقة، واتهام حفتر هو استكمال لمخطط إرباك المنطقة الشرق الأوسط وأحداث حالة من التوتر لإتاحة الفرصة للتدخل الغربي.

ومن جانبه أشار هاني عبد المقصود، رئيس المجلس المصرى للشباب، إلى أنه بمتابعة اللجنة الاليكترونية بالمجلس لصفحات التواصل الاجتماعي تأكد بداية المجموعة القتالية في تنفيذ المخطط القطري حيث إنطلقت الآن صفحات بلحاج والإخوان الممولة بنشر أخبار وقوائم من أسماء يقولون أن " حفتر سيوف يقوم بأغتيالهم ".

وأكد عبد المقصود، أن بلحاج وقطر "سيتبعان" كافة السبل لإسقاط الجيش الليبي والسيطرة علي ليبيا وتوقف تمدد الجيش الليبي الوطني العربي ووضع مصر ومنطقة الشرق الاوسط في حالة توتر مستمر وصولا الي تنفيذ المخطط "الصهيو امريكي القطري".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا