الشرطة الأمريكية تبحث عن مصريين كانا يحملان حقيبة متفجرات فى حادث مانهاتن .. صور

زعمت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن المباحث الفيدرالية الأمريكية "أف بي أي" أصدرت منشورا خاصا بشخصين زعمت إنهما مصريان عمرهما يتراوح مابين 35 عاما و 42 عاما، كانا يحملان حقيبة بها متفجرات لم تنفجر خلال الهجوم الذي حدث في يوم 18 سبتمبر في حي تشيلسي بمانهاتن وسط نيويورك، في شارع ويست 23، وأسفر عن إصابة 31 شخصا، خلال انعقاد أعمال الجميعة العامة للأمم المتحدة.

وزعمت الصحيفة الأمريكية أن مصادر بالشرطة الأمريكية قالت إن الاثنين غادرا الولايات المتحدة لأنهما كان سائحين وليسا مقيمين بها، وأن المباحث الفيدرالية الأمريكية طلبت من الحكومة المصرية معلومات عنهما وتريد طرح أسئلة عليهما ووفقا لمصادر أمنية أمريكية فإن السلطات ليست لديها دليل حتى هذه اللحظة من تورط المصريين.

وقالت شبكة "سي إن إن" الأمريكية إن المباحث الفيدرالية حددت هوية الشخصين وأماكنهما، وأن سيناريو أنهما قد يكونان سائحين كان مطروحا.

وزعمت الشبكة الأمريكية وفقا لأحد المسؤولين الأمريكين، أن الشخصين قبل عودتهما لمصر، كان يقيمان في فندق بمانهاتن، وأن المحققين تمكنوا من خلال كاميرات المراقبة من التقاط صور الشخصين ومعهما مايبدو أنها نفس حقيبة السفر التى كانت في لوبي الفندق، في حوالي الساعة التاسعة والخمسين دقيقة مساء، بأقل من حوالي ساعة ونصف الساعة من الانفجار الذي وقع على مسافة ليست بعيدة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا