4 خطوات اتخذتها النيابة لكشف منفذ هجوم أحد البنوك بشارع السبتية.. تفريغ كاميرات المراقبة.. تضييق دائرة الاشتباه.. أقوال فرد الأمن الإدارى شاهد الرؤية الوحيد.. تحليل البصمة الوراثية لمنفذ الهجوم

اتخذت النيابة العامة 4 خطوات عاجلة وسريعة لإنجاز التحقيقات الموسعة التى بدأتها، لكشف ملابسات حادث السطو المسلح على أحد البنوك بشارع السبتية، فى منطقة بولاق أبو العلا، والذى أسفر عن استشهاد أمين شرطة من قوات الحراسات الخاصة.
وجاءت هذه الخطوات المهمة بتكليف المستشار عمرو غراب رئيس نيابة بولاق أبو العلا، برئاسة الأجهزة الأمنية بالقاهرة بسرعة التحريات حول واقعة السطو المسلح على أحد البنوك فى منطقة السبتية، وضبط الجناة.
وطالبت النيابة بسرعة تفريغ كاميرات المراقبة الخاصة بالبنك لكشف ملابسات الحادث وتحديد الجناة، وانتدبت النيابة خبراء الأدلة الجنائية لرفع البصمات بمسرح الجريمة، وتحريز فوارغ الطلقات المستخدمة لتحديد نوعية السلاح المستخدم فى الواقعة. كما أمرت بتحليل البصمة الوراثية لمنفذ الهجوم على البنك، وذلك من آثار الدماء التى وجدت على ملابس فرد الأمن الإدارى، أثناء اشتباكه معه.
واستمع يوسف البلك، مدير نيابة بولاق أبو العلا، إلى شهادة فرد الأمن الإدارى أحمد إبراهيم إسماعيل، الذى كان بصحبة أمين الشرطة أثناء الحادث، والذى أكد فى أقواله أمام النيابة أن المتهم شاب يرتدى قناعا وملابس سوداء وكاب أسود، وفى العقد الثانى من عمره، وصاحب جسد نحيف، مؤكدا أن المتهم باغتهما بالهجوم وإطلاق النيران على أمين الشرطة، وأن الواقعة لم تستغرق أكثر من دقائق بسيطة ثم فرار هاربا. وأضاف شاهد الرؤية فى أقواله أمام النيابة أنه اشتبك مع المتهم وأثناء ذلك سقط كاب المتهم منه، إلا أنه تمكن من الهرب.
وفى السياق أمر يوسف البلك، مدير نيابة بولاق أبو العلا، بتشريح جثة المجنى عليه لتحديد سبب الوفاة، وإعداد تقرير بالصفة التشريحية، كما صرحت النيابة بالدفن، وكشفت المعاينة عن العثور على 2 فارغ رصاصتين أطلقهما المتهم تجاه أمين الشرطة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا