"وحيدة".. ربة منزل عراقية تحارب "القاعدة و داعش"..صور

قالت وسائل إعلام أمريكية إن هناك سيدة عراقية تدعي وحيدة محمد، تقدم نفسها كـ"ربة منزل"، تشارك في الحرب ضد تنظيم "داعش"، وقال إنها قلت العديد من عناصره.

وأوضحت قناة سي إن إن الأمريكية أن وحيدة قاتلت من قبل تنظيم "القاعدة" وتعرضت أكثر من مرة لمحاولة اغتيال، وحين ظهر "داعش" حملت السلاح ضده، وشكلت مجموعة قتالية في يوليو 2014 لجمع معلومات عن "داعش"، وشاركت في تحرير عدة أماكن سيطر عليها التنظيم.

وذكر راديو سوا الأمريكي وجه وحيدة يظهر عليه آثار جروح أصيبت بها خلال تعرضها لـ6 محاولات اغتيال، لكنها تشدد على أن ذلك لن يمنعها من الاستمرار في القتال، رغم أنها فقدت زوجها الأول والثاني ووالدها وثلاثة من إخوتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا