حبس شاذ وصديقه بتهمة ممارسة الفجور بالتحرير

أمر بهجت حلاوة وكيل أول نيابة قصر النيل، بحبس شاذ جنسيا وصديقه 4 أيام على ذمة التحقيق، لاتهامهما بممارسة الفجور مقابل مبلغ مالى بالتحرير.
وكشف تحقيقات النيابة، أن "محمد.ع.ا" يعمل فى محل ملابس، اعتاد تعاطى حبوب منع الحمل التى أعطته مظهرا أنثويا، وأنشأ صفحات إلكترونية على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك؛ لاستقطاب الشباب راغبى ممارسة الشذوذ مقابل مبلغ مالى، ووضع بعض الصور الإباحية وأرقام هواتفه.
كانت معلومات وردت لضباط مباحث الآداب، بإدارة شاب موقع على شبكة التواصل الاجتماعى لممارسة الأعمال المنافية للآداب، واستقطاب الشباب من راغبى الشذوذ الجنسى بمقابل مالى، تم تشكيل فريق بحث وتحرى من صحة المعلومات، تبين من صحتها بقيام "علاء.م.ا"24 سنة، عامل، مقيم فى الإسكندرية، بإنشاء صفحة على شبكة التواصل الاجتماعى وعرض صور إباحية له وأرقام هواتفه، لاستقطاب راغبى ممارسة الشذوذ الجنسى مقابل 1200 جنيه فى الساعة، وقيام صديقه "رجب.م" 21 سنة، عامل بمحل كوافير، ومقيم فى الإسكندرية، بتحضيره لحفلات الشواذ.
عقب تقنين الإجراءات القانونية، تمكن ضباط مباحث الآداب من ضبط المتهم وصديقه بمنطقة التحرير، وبمواجهتها اعترفا بممارسة الشذوذ الجنسى مقابل 1200 جنيه، وتحرر محضر بالواقعة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا