الصحة: لدينا 4 ملايين مريض بفيرس سى لا يعلمون إصابتهم بالمرض.. وحيد دوس: جهاز جديد لأول مرة بمصر للقضاء على سرطان الكبد.. ويؤكد: سعر كورس العلاج سينخفض لـ1100 جنيه العام المقبل

أكد الدكتور وحيد دوس رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية بوزارة الصحة والسكان أنه تم القضاء على كابوس العلاج من فيرس سى، مشيرا إلى أنه تم القضاء على قوائم إنتظار علاج فيرس سى .
وقال الدكتور وحيد دوس رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية بوزارة الصحة والسكان خلال كلمتة فى المؤتمر العلمى الثامن لامراض الكبد الذى نظمة معهد الكبد اليوم أن الأدوية المصرية لعلاج فيرس سى حققت نسبة شفاء تصل إلى 99% مثل سوفالدى وماجيكبوفير والدكلانزا لافتا الى وجود 4 برتوكولات علاجية بجميع وحدات الفيروسات الكبدية .
وتابع وحيد دوس رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية أن مصر حصلت على الأدوية المستوردة لعلاج فيرس سى بأرخص سعر فى العالم وكشف وحيد دوس عن توفير معهد الكبد لأول مرة فى مصر جهاز بتقنيات أعلى لعلاج أورام الكبد بالمجان ويسمح بعلاج مساحات كبيرة من الأورام السرطانيةبالكبد.
وتابع وحيد دوس خلال سنوات سيختفى فيرس سى من مصر ويحب الإنتباة الى الأمراض الجديدة مثل أمراض الكبد المناعية والكبد الدهنى وهى أمراض لابد من تدارك مخاطرها.
وأوضح وحيد دوس أن بين المصريين نسبة كبيرة تعانى من فيرس سى ويقدرون ب 5 مليون مريض، لافتا إلى أن عدد المصابين بفيرس سى فى مصر ولا يعلمون حقيقة ذلك 4 ملايين شخص ولذلك سننفذ خطة مسح قومية خلال اسابيع للكشف عنهم وعلاجهم مجانا، كما لفت إلى أن سعر الكورس العلاجى حاليا لعلاج فيرس سى 1500 جنيه ومرشح للانخفاض إلى 1100 جنيه العام القادم .
وقال الدكتور وحيد دوس أن هناك دوايين جديدين يقضون على الفيرس بنسبة 100 % ومنهم ايبكلوزا وزباتير وينبغى توفيرهم فى مصر خلال الفترة المقبلة.
أكد الدكتور عبد الحميد أباظة رئيس اللجنة القومية لتعديل قانون التأمين الصحى بوزارة الصحة أن مصر بها حوالى 180 ألف مصاب جديد سنويا بفيرس سى والأدوية الجديدة تستطيع القضاء على الفيرس بشكل كامل وبنسب شفاء تصل لـ 97 % .
وقال الدكتور عبد الحميد أباظة رئيس اللجنة القومية لتعديل قانون التأمين الصحى بوزارة الصحة أن مصر ستصل الى معدلات الاصابة العالمية بفيرس سى خلال عامين وسيختفى الفيرس نهائيا خلال 10 سنوات .
ومن جانبة قال الدكتور مجدى الصيرفى أن عدد وحدات علاج الفيروسات الكبدية بلغ 50 مركزا حتى الآن مطالبا بزيادة فروع معهد الكبد بالمحافظات وتابع الدكتور جمال عصمت مستشار منظمة الصحةةالعالمية أن الخطة القومية لعلاج فيرس سى اثبتت قدرة وارادة المصريين على التخلص وعلاج الفيرس.
وقال الدكتور محمد إسماعيل عميد معهد الكبد التابع لوزارة الصحة والسكان أن المعهد يشهد تطورا فى جميع مجالات العمل بة والخدمات التى تقدم للمرضى ويسعى ليستكمل مسيرة العطاء فى رعاية المرضى ويقدم دعم كامل للتعليم الطبى المستمر والتنمة المهنية المستدامه .
وأشار الدكتور هانى نصر، أمين عام هيئة المستشفيات التعليمية إلى جهود المعهد فى علاج أعداد كبيرة من فيرس سى والأبحاث المتعلقة به فى ظل الاهتمام بتدريب الأطباء والبحث العلمى نتعاون لاوفير العلاج للمريض وشهد الدولة علاج فيرس أمن قومى.
ولفت إلى أنه سيتم إنشاء صرح طبى كبير لعلاج أمراض الكبد بجوار حميات امبابة خلال عامية ليصبح أكبر مركز علاجى وتشخيصى وبحثى فىىالشرق الأوسط.
وفى ذات السياق أكد الدكتور محمد هلالى أمين عام اللجنة القومية لزراعة الأعضاء بوزارة الصحة أن ما يثار عن وجود سرقات أعضاء بين المصريين عارى تماما من الصحة.
وقال الدكتور محمد هلالى أمين عام اللجنة القومية لزراعة الأعضاء بوزارة الصحة فى تصريحات لـ"اليوم السابع" على هامش المؤتمر العلمى الثامن لمعهد الكبد اليوم أن جميع القضايا التى حققنا فيها لم يثبت بواحده منها أى شبهة لسرقة الأعضاء منذ إقرار قانون زراعة الأعضاء حتى الان والحديث عن ذلك كلام فارغ.
وتابع أمين عام اللجنة القومية لزراعة الأعضاء بوزارة الصحة أن مصرربها 15 مركز لزراعة الكبد وبنسب نجاح تضاهى النسب العالمية واستكمل أن ما يثار عن سرقات بيع الأعضاء هو خلافات بين السماسرة والمتبرعين على بيع الأعضاء وعمليات نقل الأعضاء تحتاج الى معايير وأجهزة ومستشفيات ولا يمكن نقلها بالطرق التى يرددها المواطنين فى الشارع.
وكشف أمين عام لجنة زراعة الأعضاء بوزارة الصحة والسكان أن الأعضاء يتم نقلها وفق زمن محدد وبطريقة معينة ولا يمكن لأى مواطن اختطاف أطفال أو كبار وسرقة أعضائهم ببساطة .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا