باحث سوري: الإرهابيين يتركون كبار السن فقط للخروج من حلب

أكد الباحث السياسي والعسكري السوري طالب زيفا، أن العديد من الحركات الإرهابية تسيطر على شرق مدينة “حلب”، مؤكدا أن الجيش السوري قد نظم ممرات وحواجز أمنة لخروج المدنيين من حلب.

وأعلن زيفا من خلال مداخلة هاتفية على قناة “الغد العربي” الفضائية اليوم الأربعاء، أن الحركات الإرهابية تتصدى لخروج المدنيين من حلب وتستخدمهم كـ”دروع بشرية” ولا تسمح بخروج سوى كبار السن لإيهام الرأي العام العالمي بأن النظام السوري يستهدف المدنيين، مضيفا أن “جبهة النصرة” تقوم بتجنيد الأطفال بأعمار تتراوح ما بين “15 سنة” و“17 سنة”.

وأشار إلى أن الحركات الإرهابية تتصدى دائما لعمليات دخول المساعدات للمدنيين بحلب، مشيرا إلى أن القوات الجوية السورية تستخدم أسلحة حديثة لاستهداف الإرهابيين في الأنفاق التي يحتمون بها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا