وزير الزراعة السوداني: ملف كامل للتعاون الزراعي مع مصر أمام اللجنة المشتركة

صرح وزير الزراعة السوداني الدكتور إبراهيم الدخيري ، بأن السودان أعد ملفا كاملا حول التعاون الزراعي مع مصر ، بناء على التواصل الدائم بين الجانبين،سيتم طرحه خلال اجتماعات اللجنة الوزارية المشتركة يومي ٤و٥ أكتوبر المقبل بالقاهرة ، التي تسبق قمة الرئيسين السيسي والبشير.

وقال الدخيري، في حوار خاص ، إننا نأمل في أن نكمل التشاور والتوافق حول الملف الزراعي، حتى يصبح هو الدافع والمعين بين بقية الملفات ، لأن التعاون الزراعي في تقديري، هو الأهم في هذه المرحلة، خاصة إذا ما تعلق الأمر بقضايا الأمن الغذائي ،وحسن استغلال الموارد المتاحة ، مبرزا أن مصر والسودان ، يتقدمان الأمة العربية، في تقديم هذا النموذج من التعاون .

وأضاف أن ،هناك اتفاقيات تعاون ، ذات برامج تنفيذية محددة ، بين مصر والسودان ، سيتم طرحها ضمن أعمال اللجنة الوزارية ، وسيتم التباحث مع قطاع الزراعة في الجانب المصري ،حول مجمل القضايا ، لافتا إلى وجود مشروعات تكامل ، تحتاج لنظرة جديدة ، حتى تساهم في دفع التعاون بين الجانبين.

وقال الدخيري، إن أكبر المشروعات التي سيتم طرحها والتباحث حولها ، هو التكامل المصري السوداني، وهو مشروع زراعي كبير جدا ، بجانب مشروعات استثمارية ضخمة، تنشأ بين الجانبين، في المساحات المتاحة بالسودان ، طولا وعرضا.

وأوضح أنه ،كان هناك تنسيق سابق بين وزارتي الزراعة في البلدين ، يتضمن أن يتم منح الجانب المصري مساحات أراض، لعمل نماذج لمشروعات زراعية في ولايات السودان المختلفة ، مؤكدا أن الجانب السوداني أوفى بالمطلوب منه في هذا الشأن ، معربا عن أمله في أن تكتمل المحادثات بالقاهرة حول هذه النماذج، التي تود مصر إقامتها على أرض السودان ،الذي يدعم ذلك.

وقال الوزير إن الموضوعات المطروحة على اللجنة العليا المصرية السودانية ، المقرر انعقادها بالقاهرة ، تشمل كل أوجه التعاون بين البلدين ،ولذلك فنحن حريصون على أن تكتمل الرؤى في هذا الإطار، ونخرج فيه بتصور قابل للتطبيق والإنفاذ، مؤكدا أنه سيتم التباحث أيضا حول مشروع أرجين الزراعي بشمالي السودان .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا