كورك تيليكوم تطور شبكتها باستخدام منصات إريكسون

أعلنت شركة إريكسون عن شراكتها مع شركة كورك تيليكوم للعمل على تطوير وتوسيع شبكتها كورك تيليكوم WCDMA (شبكة الوصول المتعدد بالتقسيم الكودي عريض النطاق) في العراق.
ويتضمن نطاق هذا المشروع تطبيق أحدث منصات MkX من إريكسون في منصة SGSN ومنصة GGSN الرائدة في السوق من إريكسون وتزوّد قدرات السعة والقياس التي تؤمنها شبكة WCDMA المطوّرة، شركة كورك تيليكوم بإمكانيات استيعاب النمو القوي المتوقع في معدلات الحركة، وتمهد الطريق في الوقت نفسه لتحقيق التبني المستقبلي لتكنولوجيا LTE.
وحول المشروع الجديد قال محسن عكراوي، ممثّل الرئيس التنفيذي لتكنولوجيا المعلومات في كورك تيليكوم: “نتعاون اليوم مع إريكسون، شريكنا على الأمد الطويل، لضمان تحقيق مستقبل التواصل والاتصال في العراق، ونحن نتطلع قدماً لمواصلة تزويد مشتركينا بأفضل القدرات الشبكية لسنوات قادمة”.
هذا ويذكر أن منصة MkX الخاصة بإريكسون تطبق للمرة الأولى في منطقة الشرق الأوسط من خلال مشروع كورك تيليكوم، وهو ما يعتبر خطوة هامة ومتميزة بالنسبة إلى إريكسون.
ومن جانبها قالت رافية ابراهيم، رئيس إريكسون الشرق الأوسط وشرق أفريقيا: ” فوزنا بهذا العقد دليل على قيادة اريكسون لمجال التكنولوجيا و الخدمات في العراق و امتداد لعلاقتنا الوطيدة مع كوريك تيليكوم، و سوف تقدم منصة SGSN فرصة لكوريك لتقديم تجارب فريدة من نوعها بالنسبة للأشخاص و الشركات و المجتمع ككل، و بالتالي بناء اسرع في المجتمع الشبكي في العراق”.
وتعتمد المزايا العملية المثبتة لمنصة إريكسون MkX لـ SGSN على نظام شفرات إريكسون، وهي توسع تلك القدرات لتلبي توقعات نمو أكثر حدّة لمعدلات الحركة وتوفر هذه المنصة قدرات قياس متفوقة، وهي تدعم ما يصل إلى 36 مليون مستخدم للعقدة، وما يصل إلى 2300 مليون مستخدم عند تطبيقها ضمن إعدادات مجمعة ومن شأن الحجم الفعلي الصغير لهذه المنصة (0.24 متر مربع) والمعدلات المنخفضة لاستهلاك الطاقة، أن تساهم في الحد من تكلفة التملك الإجمالية، إضافة إلى البصمة البيئية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا