من مهند لبالى بيك .. كيف تطور شكل الجان فى المسلسلات التركى

رحل رشدى أباظة وأحمد رمزى ويوسف فخر الدين ورحل معهم المعنى الحقيقى للوسامة وللبطل الذى يمتلك ملامح وأخلاق وجاذبية الأمراء، لكن الست المصرية لم تقف عند هذا الحد ولم ترضى بالأمر الواقع وقررت انت تبحث عن فتى أحلامها خارج حدود بلادها ربما تحيا معه قصة من نسج خيالها طالما لم تجد الخير فى أبطال الدراما المصرية.
لذلك بداية من عام 2005 ومسلسل " نور" وظهور الفنان التركى " كيفانش تاتليتوغ" الذى لفت الانتباه حوله وسحر قلوب السيدات والفتيات المصريات وبدأت سلسلة عشاق أبطال الدراما التركية الذكورن ولكن البعض أرجع ذلك إلى ملامحه الغربية شعره الأشقر وعينه الزرقاء وجسده المتناسق وفقاً لعمله " كموديل" للدعايا والإعلانات من قبل، لكن أخذ يتغير شكل البطل التركى من مسلسل لأخر وتتغير معه مقاييس الوسامة التى تشعل النار فى قلوب الفتيات البائسات المحتاجات إلى الوسامة والرومانسية والرفق فى أن واحد.

مهند
ثم أتى الفنان " أنجين أكيوريك" من حيث لا ندرى، فلعب دور " كريم" فى مسلسل "فاطمة" عام 2010 وجسد شخصية الشاب العاشق الذى تخطى كل الحواجز النفسية وكسر كل القيود ليفوز بقلب حبيبته، ومن هنا تحول مؤشر الجمال إلى الشعر الطويل واللحية القصيرة وغيرها من السمات التى اتسم بها " أنجين".

كريم
وجاء من بعده الفنان الشاب "شاتاي اولسوي" ليتسلم الراية والذى لعب دور " أمير" فى مسلسل " فريحة" فى عام 2011 ليغير مقياس الملامح الشقراء ويعتمد على الجاذبية وحدها لتكون سلاحه الوحيد للتربع على عرش اهتمامات الفتاة المصرية، لكن

أمير
فى حين ظهر الشعر الابيض وكأنه من أهم سمات الرجال مثلما ظهر الفنان " مراد يلدريم" فى مسلسل " ملكة الليل" وعلى الرغم من ملامحه التقليدية إلا أنه سحر قلوب البالغات قبل المراهقات ، حتى جاء مسلسل " حريم السلطان" ليجسد الضربة القاضية لقلوب السيدات ففى البداية تعلقن بالسلطان سليمان أو " خالد ارغنش" وتحول " الصلع إلى علامة من علامات الجمال وتمنت كل النساء لو كانت " هويام" لتمتلك قلب رجل فى قوته وعظمته.

مراد
لكن لم يستمر الأمر كثيراً وجاء الفنان " بوراك أوزتشيفيت" والذى لعب دور الفارس المغوار " مأمون أوغلو بالى بيك" فى نفس المسلسل " حريم السلطان" ليطيح بكل من كان قبله ويقلب موازين الوسامة والجانات رأساً على عقب ويأخذ أكبر اهتمام على صفحات مواقع التواصل الاجتماعى ويتحول إلى معشوق الجماهير والسبب الرئيسى لزيادة المشاهدة والمتابعة لأى مسلسل تركى يشارك به.

بالى بيك

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا