خبير نقل بحري: أسطولنا «تهالك».. وإصلاحه واجب بمشاركة البنوك والمستثمرين

أكد الدكتور أحمد سلطان، خبير النقل واللوجيستيات، أن مصر في أمس الحاجة لتكوين أسطول بحري مطابق لأحدث المواصفات القياسية في بناء السفن، لاسيما أن الموانئ المصرية مجهزة علي أكمل وجه، مشيرا إلي أن الأسطول المصري منذ فترات بعيدة لم يتم تطويره الأمر الذي تسبب في تهالكه وتقادمه وتقليص عدده مما جعله خارج نطاق الخدمة.

وشدَّد خبير النقل البحري في تصريحات خاصة لـ «صدي البلد» علي أهمية مشاركة البنوك والمستثمرين لتمويل المشروع، لاسيما أنه يحتاج إلي مليارات الجنيهات ، مطالبا بضرورة إصدار تعديلات تشريعية تساعد رجال الأعمال علي امتلاك قطع بحرية من سفن وغيرها لتكون جزءا من الأسطول البحري المصري.

وعن عدد الوحدات البحرية في الأسطول البحري المصري قال سلطان إنها لم تتجاوز بأي حال من الأحوال عن 130 وحدة صغيرة مثل اللنشات والمراكب الصغيرة، الأمر الذي يجعلها لا تساهم في التجارة المصرية إلا بنسبة ضئيلة تكاد لا تذكر وفقا لتصريحاته.

وكان وزير النقل الدكتور جلال سعيد، قد أعلن أنه تم عرض ورقة العمل الخاصة بمشروع تطوير أسطول النقل البحري التجاري المصري على مجلس الوزراء لدراسته وإقراره، مؤكدا أن الدولة تولي أهمية قصوى لقطاع النقل البحري، وأنه ستكون هناك سياسة واضحة لدعم الأسطول التجاري المصري ليساهم بشكل أفضل في نقل المواد الغذائية الرئيسية التي يتم استيرادها من الخارج؛ لتكون من خلال أسطول النقل التجاري المصري.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا