حصاد الاقتصاد العالمى.. مكاسب للدولار بعد مناظرة مرشحى الرئاسة الأمريكية

سيطرت نتائج المناظرة التلفزيونية التى عقدت فى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، بين مرشحى الرئاسة الأمريكية، على اخبار الاقتصاد العالمية، وذلك بسبب الآراء التى ترجح تفوق المرشحة الديمقراطية هيلارى كلينتون على منافسها الجمهورى دونالد ترامب خلال المناظرة، خاصة وسط المخاوف من حدوث تغيرات بمسار التجارة الدولية فى حال فوز ترامب، فيما يعد فوز كلينتون استمرار للوضع الراهن.
وسجل، اليوم الثلاثاء، تراجع سعر الذهب، بفعل مكاسب الدولار والأسهم، حيث نزل الذهب فى المعاملات الفورية 0.1% إلى 1336.82 دولار للأوقية، فيما ارتفع البيزو المكسيكى 2%، بعد انخفاضه لمستويات قياسية مقابل الدولار الأمريكى، وهو ما تحقيق أكبر مكاسب يومية يحققها البيزو منذ ثلاثة أسابيع، مما دفع الدولار الكندى للصعود معه.
كما انعكست المناظرة إيجابيا على الأسواق الاسيوية، واقفلت سوق طوكيو بارتفاع بلغ 0.8% فى تحول واضح للنمط بالمقارنة مع الافتتاح على تراجع، بينما ارتفعت بورصة هونغ كونغ بأكثر من 1% بعد ظهر، وجاء أداء سيول وبانكوك وسنغافورة إيجابيًا أيضًا، أما سوق سيدنى فاستعادت النشاط بعد تراجع أولى.
وبعيدا عن مناظرة "هيلارى – ترامب"، خفضت منظمة التجارة العالمية توقعات نمو التجارة العالمية العام الحالى من 2,8% إلى 1,7%، مما يعكس التباطؤ فى الصين وتراجع مستوى الواردات للولايات المتحدة، وقالت المنظمة أن توقعات نمو التجارة العالمية تتخلف لإول مرة فى 15 عاما عن وتيرة نمو الاقتصاد العالمى، فيما ارتفعت الأرباح الصناعية فى الصين بنسبة 19.5% على أساس سنوى فى شهر أغسطس لتصل إلى 534.8 مليار يوان نحو 80.3 مليار دولار، مسجلة بذلك أعلى معدل نمو لها خلال عامين، كما وصلت ناقلة محملة بأول شحنة من الغاز الصخرى من الولايات المتحدة إلى بريطانيا، حيث لا تجرى حاليا عمليات تجارية لاستخراج هذا الغاز بسبب معارضة شعبية قوية.
وعربيا، قال خالد عبدالرزاق الخالد، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبورصة الكويت، إنه بدءا من الخميس المقبل ستنتهى صفة سوق الكويت للأوراق المالية "كمرفق حكومى"، لتتحول إلى شركة خاصة، وأضاف أن الشركة الخاصة سوف تظل ملكا لهيئة أسواق المال الكويتية، إلى حين طرحها للاكتتاب العام طبقا للقانون الذى صدر فى 2010 وتم تعديله فى 2015.
وقالت مصادرفى منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك، أن إيران التى ظل إنتاجها عند 3.6 مليون برميل يوميًا، تصر على حقها فى الوصول بمستويات الإنتاج إلى ما يتراوح بين 4.1 و4.2 مليون برميل يوميًا، فى حين تريدها دول الخليج الأعضاء فى أوبك أن تثبت إنتاجها دون أربعة ملايين برميل يوميًا، وهو ما يعطل التوصل إلى اتفاق يقيد مستويات إنتاج الخام هذا الأسبوع، نظرا لأن الخلافات بين المملكة العربية السعودية وإيران ما زالت كبيرة.
وتبحث لجنة محافظى مؤسسات النقد والبنوك المركزية بدول الخليج، غدا الأربعاء، بمقر الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية بالرياض المستجدات بشأن مشروع ربط نظم المدفوعات بدول المجلس، وتنظر فى التقارير المقدمة من دول المجلس حول الإجراءات المتبعة فى أمن المعلومات لنظم المدفوعات، والجهود المبذولة منها فى إطار مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا