3 أكاذيب خدعت بها فيس بوك المستخدمين.. المبالغة فى مشاهدات الفيديو أبرزها

فيس بوك واحدة من أكبر الشركات التكنولوجيا فى العالم، وخلال السنوات الماضية وصل عدد مستخدميها إلى أكثر من 1.7 مليار مستخدم نشط شهريا، وما يقرب من 1.1 مليار مستخدم يومى، وهو ما جعلها الشبكة الأكبر فى العالم، وأصبحت من القوى المؤثرة فى العالم، لذلك أى خطأ تقع فيه الشركة يقلب عليها العالم ويعرضها لانتقادات واسعة، وفيما يلى نرصد أبرز مواقف وأكاذيب خدعت فيهم فيس بوك مستخدميها حول العالم.
- المبالغة فى مشاهدات الفيديو
خلال الأسبوع الماضى نشرت فيس بوك بيانا رسميا تعترف فيه بأن هناك خطأ داخل نظام قياس مشاهدات الفيديو التى يتم نشرها على الموقع من قبل المعلنين، وهو الأمر الذى تسبب فى المبالغة فى المشاهدات وتضليل المستخدمين والمعلنين على حدا سواء، وعلى الرغم من أن الشركة اعتذرت عن هذا الأمر إلا أنها تعرضت لانتقادات كبيرة.
- بيانات واتس آب
عندما أعلنت شركة فيس بوم فى عام 2014 عن الاستحواذ على تطبيق التراسل الفورى الشهير "واتس آب" قالت إنه لن يتم تبادل البيانات فيما بينهما، ولكن بعد ذلك غيرت الشركة من بنود الخصوصية على واتس آب بشكل يسمح لها مشاركة بيانات المستخدمين، وهو ما قلب عليها دول العالم خاصة داخل أوروبا.
- الموضوعات الأكثر تداولا
فى وقت سابق من هذا العام اتهم أحد موظفى فيس بوك السابقين الشركة بالتدخل فى الأخبار الأكثر تداولا على الموقع والانحياز ضد حزب المحافظين والأخبار التابعه له، وهو الأمر الذى دفع لشركة لاتحاذ خطوات متعددة من أجل الحفاظ على سمعتها.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا