أسقف الفيوم يدشن كنيسة أحرقها أنصار مرسى بعد تجديدها

دشن نيافة الأنبا إبرام، أسقف الفيوم، يرافقه الأنبا إسحاق، الأسقف العام بالفيوم، اليوم الثلاثاء، كنيسة دير الأمير تادروس، بقرية دسيا، بمركز الفيوم، بعد انتهاء تجديدها وترميمها، إثر تعرضها للحرق على يد أنصار الرئيس الأسبق محمد مرسى أثناء فض اعتصامى رابعة العدوية والنهضة.
وصلى الأسقفان صلوات خاصة داخل الكنيسة، من أجل تقديسها، وإتاحة إقامة القداسات الإلهية، عليها مجددا، ثم صليا القداس اللأهى، وسط حضور عدد كبير من الأقباط، والشخصيات العامة.
وشارك فى الاحتفال، النواب اللواء أشرف عزيز، عضو مجلس النواب عن المحافظة، وكل من سيد سلطان، والدكتورة عبير الخولى، نائبى البرلمان عن دائرة مركز الفيوم، والقمص روفائيل سامى، أمين فرع بيت العائلة المصرية بالفيوم، وعدد من التنفيذيين، وتبادلوا كلمات التهنئة، بإعادة افتتاح الكنيسة للصلاة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا