بالفيديو والصور.. أهالي "غيط العنب" بعد تسلم شققهم بمشروع "بشائر الخير": "مكتوبلنا نعيش حياة آدمية يومين قبل ما نموت"

حالة من البهجة والسعادة انتابت أهالي منطقة غيط العنب عقب تسلمهم شققهم بمشروع بشائر الخير والذي اقيم بجوار منازلهم القديمة المهدمة وافتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس، والذي يعد ثمرة التعاون بين القوات المسلحة والمجتمع المدني.

انتقلنا إلى منطقة غيط العنب لرصد فرحة الاهالي وآرائهم بالمشروع...""الحمد لله مكتوبلنا نعيشلنا يومين عيشة نضيفة قبل ما نموت ونسيب عيالنا واحنا مطمنين عليهم"، هكذا بدأت السيدة مديحة حديثها لنا بعيون تملؤها الامل والفرحة رغم عمرها الذي تخطى السبعين غير مصدقة انها انتقلت بالفعل من حياة البؤس الى حياة اكثر آدمية.

وتابعت السيدة العجوز حديثها وعينيها تتنقلان بين ارجاء المكان وكأنها غير مصدقة انها ستكون احدي قاطنات احد عقاراته، قائلة:"معقول انا هسكن في المكان ده وهعيش عيشة نضيفة كده قبل ما اموت".

وأضافت": ربنا يخلي لنا الجيش المصري ورجاله اللي حاسين بالناس الغلابة وبشكر الرئيس السيسي، مضيفة ":انا شوفته من بعيد بس معرفتش اروح اسلم عليه".

وتابعت قائلة": انا لحد دلوقتي مش مصدقة اننا هنعيش هنا"، وواصلت حديثها قائلة": كنا نعيش في منزل قديم أغلبه مبني من الخشب لا يحميها من برد الشتاء".

بينما تم تسكين عدد من الاسر بالفعل امس الاول، فالسيدة سهير عبد الفتاح ، ربة منزل، كانت موجودة بالفعل داخل منزلها الجديد تواصل ترتيب الاثاث به وسط فرحة غامرة تظهر عليها ونجليها حيث تقول:"جوزي مات من 4 سنين وسابلي عيالي دول وكان نفسي يكون موجود علشان يشوف الحياة الجديدة اللي احنا عايشنها ويطمن علينا".

وبالزغاريد استقبلتنا اسرة محمد سليم.."احنا مش مصدقين الحياة الجديدة دي" هكذا بدأ الرجل الاربعيني حديثه معنا مضيفا":الجيش وفر لنا كل حاجة حتى العفش على احدث مستوى ومابقتش محتاج عفشي القديم حيث لا ينقص الشقة اي شيء ".

وتابع:" مفيش مقارنة بين منازلنا القديمة والجديدة فنحن الان نعيش حياة كريمة بعيدة عن المساكن العشوائية فأنا لدي ولدان وبنت وأنا في إنتظار أولادي للعودة من العمل في مسكنهم الجديد".

وتواجد عدد من افراد القوات المسلحة على مدخل كل عمارة لتسليم الأهالي مساكنهم الجديدة.

وأكد احد افراد القوات المسلحة لنا ان المنطقة الشمالية وضعت جدولا زمنيا ثلاثة ايام فقط للانتهاء من تسليم جميع الوحدات للاهالي".

يذكر أن التكلفة الإجمالية للمشروع تبلغ نصف مليار جنيه، وتم إنشاء مجمع سكني حضاري لأهالى منطقة غيط العنب على قطعة أرض مساحتها 12.3 فدان، ويتكون المشروع من مجمع سكني عبارة عن 17 عقارًا سكنيًا بإجمالى 1632 وحدة بقوة استيعابية 8160 مواطنًا، وتخصيص وحدات للأعمال الخيرية من دار أيتام وحضانة وجمعية لذوي الاحتياجات الخاصة، بالإضافة إلى مكتب شهر عقاري ومكتب بريد ومكتب لإدارة وصيانة المشروع.

بالإضافة إلى إنشاء مستشفى سعة 150 سريرا ومجمع عيادات خارجية ووحدة غسيل كلوي ووحدة طوارئ واستقبال وغرف عمليات ووحدات إفاقة ووحدة عناية مركزة ووحدة أشعة ووحدة تحاليل، كذلك تم إنشاء مسجد كبير بمسطح 812 متر مربع يسع 800 فردا وساحة خارجية بمسطح 600 متر مربع يسع 600 فردا، وإنشاء سوق تجاري به 58 محل تجاري ومول تجاري، و47 ورشة صناعية، ومركز تدريب مهني وفصول تعليمية وورش إنتاج تعليمية ومكاتب الإدارة وقاعة اجتماعات وغرف فنيين وإداريين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا