الصين: حجم تجارتنا مع دول "حزام وطريق الحرير" تتجاوز ٦٠٠ مليار دولار

كشفت الصين، أن حجم التجارة بينها وبين دول الحزام الاقتصادى لطريق الحرير وطريق الحرير البحرى للقرن الحادى والعشرين (الحزام والطريق) تجاوزت 600 مليار دولار، خلال الأشهر الثمانية الأولى من عام 2016.
وقال فانغ آى تشين، نائب وزير التجارة الصينية، خلال ندوة حول مبادرة الحزام والطريق، التى اختتمت أعمالها اليوم الثلاثاء، فى مدينة شيآن، عاصمة مقاطعة شنشى بشمال غربى الصين، إن هذه الأرقام تمثل 26% من إجمالى حجم التجارة الخارجية للصين.
وأضاف تشين، أن الصين استثمرت فى الفترة من يناير وحتى أغسطس الماضى نحو 10 مليارات دولار، فى الدول الواقعة على الحزام والطريق من خلال مؤسسات مالية، بما فى ذلك البنك الآسيوى للاستثمار فى البنية التحتية وصندوق طريق الحرير.
وأكد نائب وزير التجارة الصينية، أن شركات صينية أسست ما يربو على 50 منطقة تعاون اقتصادى وتجارى في دول الحزام والطريق، باستثمارات إجمالية بلغت 15.6 مليار دولار، وحققت 900 مليون دولار من عائدات الضرائب، وحوالى 70 ألف فرصة عمل فى الدول المستضيفة.
ووفقا لوكالة الانباء الصينية الرسمية، فقد جذبت الندوة التي كانت افتتحت فعالياتها أمس حوالى 300 ضيف من مراكز فكرية ووسائل الإعلام والشركات العالمية.
كان رئيس إدارة الإعلام بالحزب الشيوعى الصينى، الحاكم ليو تشى باو، قد دعا أمس الاثنين، فى كلمة ألقاها فى افتتاح الندوة، إلى تعزيز التبادلات في تطبيق مبادرة "الحزام والطريق" منوها بما حققته من تقدم ملحوظ ونتائج خلال الثلاث سنوات الماضية، أى منذ قام الرئيس الصينى شى جين بينغ بإطلاق المبادرة، مؤكدا على أنه من الواجب على الدول المرتبطة بالمبادرة إظهار الاحترام والثقة المتبادلة، فضلا عن التعاون المتبادل لبناء طريق حرير "أخضر، صحى، ذكى، سلمى".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا