"معلومات الوزراء" بعد فتوى الحوينى: لا صحة للفصل بين الطلاب والطالبات بالجامعات

كشف مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء، أنه فى ضوء ما تردد من أنباء تُفيد بقيام جامعة القاهرة بالفصل بين الطلاب والطالبات داخل المدرجات بكليات الجامعة، تواصل المركز مع جامعة القاهرة، والتى نفت صحة ما تردد حول هذا الشأن، وأكدت أنها مجرد شائعات ليس لها أساس من الصحة، وأن جامعة القاهرة جامعة مؤمنة بالحرية الأكاديمية، وأنه لم يتم إصدار أى قرار متعلق بجانب تنظيمى يشمل الفصل بين الطلاب والطالبات داخل أى كلية من كليات الجامعة المختلفة.
وأضافت الجامعة أنها ليس لديها أى توجهات خاصة بفصل الطلاب عن الطالبات داخل المدرجات، وأن المنشور الذى يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعى بخصوص هذا الشأن غير حقيقى ومزيف، مشيرة إلى أنه سيتم إحالة من يطبق ذلك إلى التحقيق أياً كان منصبه داخل الجامعة.
وتأتى هذه الشائعات بعد فتوى، الداعية أبو إسحاق الحوينى، التى قال فيها إن دراسة الفتيات فى الكليات التى فيها اختلاط حرام، وجميع الفتيات الكائنات داخل الكليات المختلطة آثمات، وهذا كلام نهائى لا فيه نقد، فنحن لسنا فى حاجة إلى النسوان فى هذا الكلام، فالرجال لديها المواهب.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا