نائب لـ زكى بدر: محافظ البحيرة منزلش موقع حادث رشيد.. والوزير يرد: محدش قصر

رفض الدكتور أحمد زكى بدر، وزير التنمية المحلية، اتهامات النائب فتحى الشرقاوى له وللمحافظين بالتقصير فى حادث غرق مركب رشيد .
وقال الوزير خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية للبرلمان المنعقد الآن موجها حديثه للنائب: "لازم أرد على كلامك: "الكلام اللى بتقوله آسف منافٍ للحقيقة، فالكل محافظ البحيرة والإسكندرية وكفر الشيخ بمجرد الإبلاغ عن الواقعة انتقلوا المحافظين إلى رشيد وبدأت القوات البحرية العمل على انتشال الجثث وجات المراكب بعد كده والأهالى يطالبون بنقل الجثث ومن غير ما يطلبوا، وفيه بعض الجثث كانت محطوطة فى ثلاجات بطريقة غير آدمية فتحاتها ضيقة جدا، وجات مركب وتعذر عليها فتح المكان أو تنتشل المركب الذى غرق، واستدعينا معدة من قناة السويس المفروض تكون وصلت من ساعات والمحافظ موجود بنفسه ووزير الصحة انتقل إلى الموقع وموجود هناك، وعدد الجثث اللى طالعة كبير واتعمل صوان لاستقبال الأهالى وتم توزيع عليهم وجبات ويتم نقل ثلاجات للمستشفيات، والنيابة العامة والطب الشرعى يتخذون الإجراءات اللازمة تمهيدا لدفن الجثث".
وتابع الوزير: "لا يوجد أحد مقصر أبدا وأطالبكم كنواب أن يكون هناك دعوة للشرح لأهالينا فى هذه المناطق خطورة الهجرة غير الشرعية وتحميل المراكب بأعداد أكبر من طاقتها وخطورتها عليهم وعلى حياتهم وهناك قانون للهجرة غير الشرعية مقدم من الحكومة منذ شهور طويلة".......
جدير بالذكر أن النائب فتحى الشرقاوى، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، هاجم محافظ البحيرة وبعض المسئولين بسبب عدم التحرك السريع لانتشال جثث ضحايا مركب رشيد، قائلا: "لو اللى ماتوا حيوانات كانوا أنقذوهم فى الغرب.. وإحنا هناك عشرات الشباب ماتوا ومحدش متحرك".
وقال "الشرقاوى" خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية، إنه ينتقد موقف وزير التنمية المحلية، متابعا: "بقول والوزير موجود معانا فى الاجتماع، محافظ البحيرة والقيادات قاعدين فى مكاتبهم تحت التكييف ومش بيردوا على التليفونات، و45 جثة الأهالى مش عارفين يدفنوها وكلمت المحافظ ورد بعد نص ساعة وقالى اعملك إيه".
وأضاف "الشرقاوى": "محدش تحرك غير لما رئيس الجمهورية اهتم وتحدث فى الموضوع، ومستنين الناس كلها تموت وأنا هعمل استجواب بالموضوع ده".
ورد وزير التنمية المحلية، مؤكدا أنه لا يوجد أى تقصير وأن محافظ الحيرة ومحافظ كفر الشيخ نزلوا مكان الحادث بمجرد الإبلاغ عنه وتم اتخاذ جميع الإجراءات.
وعقب النائب فتح الشرقاوى موجها حديثه لوزير التنمية المحلية: "الوزير بيقول إنى كلامى منافى للحقيقة، إذا كان المحافظ يوم الجمعة كلمته هو ووكيل وزارة الصحة ومبيردوش، وقولت المحافظ نزل وهو منزلش، مش هما ملايكة وإحنا الشياطين يعنى، الناس كانت عايزة تستلم الجثث علشان تدفنها مش عايزين يقعدوا فى المستشفى ومشفناش ولا مسئول هناك ولا المحافظ.. ليه هو نازل من فوق".
ورد المهندس أحمد السجينى، رئيس لجنة الإدارة المحلية: "بطمنك أن هذا الأمر المجلس سيتناوله بكل ما أوتى له بأدواته الرقابية والتشريعية ولن نمرر هذه المأساة دون حل جذرى"، وطلب منه عدم الخروج عن موضوع الجلسة الذى يختص بمناقشة أزمة المجتمعات العمرانية الجديدة والمحليات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا