مقتل وإصابة 34 عراقيا في تفجير انتحاري شرقي بغداد

فجر انتحاري يرتدي حزاما ناسفا في منطقة مزدحمة بحي "بغداد الجديدة" شرقي العاصمة العراقية اليوم "الثلاثاء"، ما أسفر عن سقوط 34 عراقيا ما بين قتيل وجريح.

وقال مصدر أمني إن التفجير الانتحاري اأسفر عن مقتل تسعة مدنيين وإصابة 25 آخرين، قرب دائرة البريد في "بغداد الجديدة"، إضافة إلى الأضرار المادية التى لحقت بالمحال التجارية نتيجة التفجير.

وأكدت قيادة عمليات بغداد سقوط عدد من المدنيين بين قتيل وجريح في التفجير الانتحاري، وقالت: إن اعتداء إرهابيا بواسطة انتحاري يرتدي حزاما ناسفا استهداف المواطنين في منطقة بغداد الجديدة شرقي بغداد.

وتشهد العاصمة العراقية عمليات تفجير بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وهجمات انتحارية بأحزمة ناسفة بين الحين والآخر، يقف وراء تنفيذها تنظيم "داعش" الإرهابي لزعزعة أمن بغداد ، الأكبر من حيث عدد السكان، حيث يبلغ تعدادها حوالي 7 ملايين نسمة، وصنفتها الأمم المتحدة وفق إحصاءات بعثتها بالعراق "يونامي" بأنها الأعلى من حيث ضحايا العنف والإرهاب بين محافظات العراق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا