رئيس المكسيك السابق: ترامب طلب مني التبرع لحملته

قال فيسنتي فوكس رئيس المكسيك السابق إنه تلقى هذا الأسبوع للمرة الثانية رسالة إلكترونية من حساب رسمي للمرشح المرشح الجمهوري دونالد ترامب يحثه فيها على التبرع لحملته الانتخابية.
وفي وقت مبكر هذا الشهر ، ذكر فوكس أنه تلقى طلبا أوليا بتقديم تبرعات لحملة ترامب، وفقا لما نقلته صحيفة واشنطن بوست رسمي باسم الرئيس المكسيكي السابق.

الرسالة الأولى كانت في التاسع من سبتمبر وتم تذييلها بعبارة “أعرف أنك لن تدعني أسقط يا صديقي”.

بيد أن واشنطن بوست شككت في صحة الرواية لعدة أمور أولها أن فوكس ليس صديقا لترامب، بل إن الأخير أحد المنتقدين له، وأطلق عليه لقب “النبي المزيف”، وقارنه بالطغاة .

وسخر فوكس عبر حسابه على تويتر بعد تلقيه طلب التبرع الأول قائلا: “لقد نفذ رصيد ترامب المالي ورصيد الأصدقاء كذلك”.

الأمر الثاني الأكثر أهمية يتمثل في أن القوانين الأمريكية لا تسمح لأي مرشح بطلب أموال من أجانب.

بيد أن رسائل مشابهة منسوبة لحملة ترامب تم إرسالها لسياسيين من أسكتنلدا وإنجلترا وأيسلندا وأستراليا وغيرها.

ودفع ذلك وكالتي مراقبة حملات انتخابية بينهما “ديمقراسي 21” بتقديم شكوى في يونيو للجنة الانتخابات بالتحقيق في مخافات محتملة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا