دراسة: السمنة تسرع شيخوخة الدماغ بـ10 سنوات!

توصلت دراسة بريطانية حديثة إلى أن أدمغة البشر تتقلص بشكل طبيعي مع التقدم في السن، ولكن السمنة قد تعجل ظهور وتطور شيخوخة الدماغ أكثر من المعتاد بحوالي 10 أعوام.
وأوضح الباحثون في جامعة كامبريدج أن أدمغة البدناء تفقد بنيتها الأساسية بصور أسرع، كما يفقد البدناء المادة البيضاء بصورة أكبر من المعتاد، وهي مجموعة من الأنسجة التي تربط مناطق الدماغ، ووظيفتها نقل المعلومات بين مناطق الدماغ وباقي أعضاء الجسم، وتملأ ما يقرب من نصف الجمجمة.
وتوصل الباحثون إلى هذه الخلاصة بعد إجراء تحليل صور التصوير بالرنين المغناطيسي لأدمغة أكثر من 500 شخص من سكان كامبريدج تتراوح أعمارهم بين 20 و87 عامًا، وقسّم الباحثون الأشخاص إلى فئتين، الأولى تعاني من زيادة الوزن، فيما كانت المجموعة الثانية بوزنها العادي، طبقاً لما ورد بموقع “روسيا اليوم”.
ووجد الباحثون اختلافا لافتا للنظر في بنية الدماغ وحجم المادة البيضاء في أدمغة الأفراد الذين يعانون من زيادة الوزن، مقارنة مع نظرائهم الأقل وزنًا، حيث عانى البدناء من انخفاض ملحوظ في المادة البيضاء بالمقارنة مع المجموعة الثانية.
ورغم أن المادة البيضاء تتقلص بشكل طبيعي مع تقدم السن، وجد الباحثون أن البدانة تعجّل فقدان هذه المادة، إذ لاحظوا أن مقدار المياه البيضاء الموجود في أدمغة البدناء في سن الـ50 عامًا، يقارب الحجم الموجود في أدمغة أصحاب الأوزان الطبيعية في سن الـ60 عامًا.
وهذا ماجعل العلماء يستنتجون أن السمنة قد تعجّل ظهور وتطور شيخوخة الدماغ أكثر من المعتاد بحوالي 10 أعوام، وهذا يؤثر على القدرات الإدراكية والمعرفية للأشخاص البدناء.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا