المستقلة للنقل العام: خاطبنا القومى لحقوق الإنسان لمعرفة مكان احتجاز عمالنا

قال مجدى حسن على رئيس النقابة العامة للعاملين بالنقل العام المستقلة، إن النقابة الآن تبحث عن تواجد زملائنا المقبوض عليهم منذ الجمعة الماضية، وإن النقابة تقدمت للمجلس القومى لحقوق الإنسان، لمعرفة أماكن الزملاء الذين تم القبض عليهم حتى يقوم محامى النقابة بالدفاع عنهم.
وطالب رئيس النقابة العامة للعاملين بالنقل العام المستقلة، كافة الجهات المسئولة بالدولة تحديد التهم المنسوبة إليهم، وفقا للدستور المصرى الذي نص على ضرورة ألا يتم احتجاز أى مواطن لأكثر من 12ساعة، قبل عرضه على النيابة العامة، وأن يتم الإعلان عن مكان احتجازهم والتهم الموجهة إليهم، وأن يتم تمكينهم من الاتصال بذويهم ومحاميهم، على حد قوله.
وأكد حسن، أنه إذا كانت التهمة هو الإعلان عن إضراب الهيئة عند دخول المدارس، لافتا إلى أن العمال بأنفسهم أكدوا أنهم مع العمل والتشغيل وخدمة الشعب المصرى، وعدم الضرر بأبنائنا الطلاب الأمر، الذى يؤكد عدم جدوى الكلام وتأثيره على العمال.
وأشار رئيس النقابة العامة للعاملين بالنقل العام المستقلة، إلى أن الحوار والمفاوضة هو الطريق الأمثل لصرف الحقوق، بعد أن تقدمت النقابة بكافة الطلبات المشروعة سواء مع الهيئة أو الدولة وظهر حسن النية إن الأيام القادمة سوف تشهد صرف حقوق العمال، مطالبا جميع المسئولين إنهاء الأزمة، وأن تكون لغة الحوار هى الطريق السليم بين المسئول والعامل.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا