نقيب التشكيليين: لم أفصل قانون انتخابات على "مزاجى" والمتضرر يرجع للقضاء

قال الدكتور حمدى أبو المعاطى، نقيب التشكيليين، إن النقابة أعلنت عن فتح باب الترشح لمقعد نقيب التشكيليين ومجلس إدارة النقابة، خلال الأيام الماضية، وبالفعل تقدم المرشحين واتفقوا فيما بينما على التنازل لصالح واحد، لتتم عملية الانتخابات بقانون التذكية، ولكن لم يتم الإعلان عن النقيب الجديد والمجلس الجديد، إلا بعد النظر فى التنازلات والطعون المقدمة وإذا لم تتواجد طعون على المرشحين، كان سيتم الإعلان بشكل قانونى ورسمى عن النقيب والمجلس الجديد.
وأوضح "أبو المعاطى"، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، أثناء فحص الطعون وجدنا تقديم ثلاثة طعون من أعضاء الجمعية للجنة العامة للانتخابات فى حق مرشحين مقدمين فى المجلس الجديد، وكانت الطعون تفيد بأنهما مخالفان لضوابط قانون الانتخابات لأنهما لم يمر على قيدهما فى شعبتى الجرافيك والتصوير خمس سنوات.
وأكد "أبو المعاطى"، أنه "لم يفضل القانون على مزاجه" فالمادة رقم 10 ورقم 63 من قانون انتخابات التشكيليين توضح أن العضو المتقد لعضوية مجلس الإدارة أو المقعد، قد مر على شعبته خمس سنوات على الأقل.
وتابع "أبو المعاطى"، أن من يشكك فى القانون لا يحق عليه دخول الانتخابات أو التقدم، مضيفا أنه ليس من مصلحته البقاء فى منصب نقابة التشكيليين، وإذا كان لديه مصلحة فسيقدم نفسه كنقيب للتشكيليين فى الانتخابات أمام النحات طارق الكومى المرشح لمقعد النقيب. وأضاف "أبو المعاطى": "من يعترض على قرار اللجنة العليا للانتخابات عليه الطعن فى مجلس الدولة وانتظار حكم القضاء".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا