131 مقاتلا خرجوا من الوعر إلى ريف حمص الشمالي

أعلن محافظ حمص السورية طلال البرازي خروج 131 مقاتلا معارضا مع عائلاتهم من حي الوعر بمدينة حمص، وتعد هذه المغادرة الثالثة في إطار تطبيق اتفاق بين الحكومة والمعارضة.

ونقل راديو "سوا" الأمريكي عن البرازي قوله إن "131 مسلحا و119 من أقاربهم غادروا حي الوعر، آخر معقل للفصائل المقاتلة في مدينة حمص، إلى الدارة الكبيرة في ريف حمص الشمالي".

وأضاف المسئول السوري أن عملية إخلاء الحي من المسلحين ستستمر، وأن ذلك سيتم خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وتابع: "نحن نراهن على استمرار التهدئة ووقف إطلاق النار وعودة الأهالي والمهجرين إلى حي الوعر وعلى عدد كبير من المسلحين ممن يرغبون في الاستفادة من مرسوم العفو الرئاسي لتسوية أوضاعهم".

يأتي هذا الإخلاء بعد خروج دفعة ثانية الخميس الماضي كان مقررا إخلاؤها من الحي الاثنين الماضي، لكن غياب فريق الأمم المتحدة أدى إلى تأجيل تنفيذ الاتفاق.

وتجدر الإشارة إلى أن الجيش السوري يسيطر منذ بداية مايو 2014 على مجمل مدينة حمص بعد انسحاب حوالي ألفي عنصر من مقاتلي الفصائل من أحياء حمص القديمة بموجب تسوية مع الحكومة إثر عامين من حصار خانق فرضته القوات النظامية وتسبب في وفيات ونقص كبير في التغذية والأدوية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا