إعلام البرلمان تحذر العاملين بـ«ماسبيرو»: لن نترك متقاعسا أو متخاذلا يعمل في التليفزيون

قالت النائبة ميرفت ميشيل نصيف عضو لجنة الإعلام بمجلس النواب إن اللجنة التى شكلناها لمراقبة الاداء داخل ماسبيرو ستطبق معايير الاداء الاعلامى بالمبنى.

وأضافت فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" اننا سنعمل من خلال هذه اللجنة على وضع خطة محكمة من قبل متخصصين لتطوير الأداء والمحتوى ، فماسبيرو لا احد ينكر دوره الريادى ، وهو اساس الكفاءات فى كل القنوات الخاصة ، ونحن نعول عليه فى اداء دور ريادى بالنسبة لمصر بإعتباره يمثل إحدى وسائل القوى الناعمة ، إلا أن هذا الدور حدث به نوع من الخلل يحتاج إلى رقابة.

وعن إمكانية تصادم اللجنة المزمع تشكيلها مع بعض العاملين واصحاب المصالح داخل ماسبيرو ممن لا يرغبون فى التطوير ، اوضحت "ميرفت" أن صدام اللجنة مع المتقاعسين فى ماسبيرو امر طبيعي ولن نترك متقاعسا أو متخاذلا عن العمل فى ماسبيرو ، واى شخص متقاعس عن العمل لن يكون له دور فى ماسبيرو من اجل النهوض بهذا المبنى.

ونوهت إلى ان هناك اشخاصا داخل المبنى لهم مصالح ألا تقوم للمبنى قائمة مؤكدة أن لجنة الاعلام بالبرلمان قدمت توصيات متكاملة لحل ازمات ماسبيرو وننتظر التطبيق على ارض الواقع.

واشارت الى ان وجود وزير اعلام ضرورى لصالح المرحلة وهو امر لا يتعارض مع الدستور لضبط الاداء الاعلامى داخل ماسبيرو وخارجه.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا