مسلح يصيب ستة أشخاص في هيوستن والشرطة تقتله رميا بالرصاص

قالت السلطات في هيوستن بولاية تكساس الأمريكية إن ستة أشخاص على الأقل أصيبوا عندما فتح مسلح النار على السيارات المارة في هيوستن اليوم الاثنين قبل أن تقتله الشرطة بالرصاص.

وقال ريتشارد مان المتحدث باسم إدارة الإطفاء إن العديد من الضحايا مصابون بجروح من طلقات نارية في الأطراف لكن بينهم زوجان مصابان بجروح أكثر خطورة.

وتناثر الزجاج المحطم من نوافذ السيارات في مرأب سيارات في مركز تجاري راق حيث أطلق المشتبه به ما بين 20 و30 رصاصة في ضاحية وست يونيفرستي بليس الراقية.

وكان جميع الضحايا داخل مركباتهم أثناء ذروة مرورية صباحية عندما أطلق عليهم النار.

وقالت إدارة شرطة هيوستن على تويتر "مسرح الأحداث لا يزال يعج بالحركة ولكنه تحت السيطرة."

ولم ترد على الفور أي تفاصيل عن هوية المسلح.

وقالت شرطة هيوستن إن المصابين نقلوا إلى مستشفيات بالمنطقة ولم تعرف بعد بدقة درجة إصاباتهم.

وأُرسلت فرقة مفرقعات تابعة للشرطة لفحص مركبة في المنطقة.

وأظهرت لقطات مصورة عبر الانترنت عددا كبيرا من سيارات الشرطة والإسعاف في المنطقة. وشوهدت أيضا بعض المركبات وعليها أثار أعيرة نارية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا