حصاد دوريات أوروبا.. مانشستر سيتى يصنع التاريخ بـ6 انتصارات متتالية ويونايتد ينتفض.. ريال مدريد يثير القلق.. صراع الصدارة يشتعل بين يوفنتوس ونابولى.. والبايرن لا يعرف الهزيمة فى البوندزليجا

عادل مانشستر سيتى رقما قياسيا، بينما سقط ريال مدريد فى فخ التعادل الثانى ليثير القلق، فى حين تجرع باريس سان جيرمان الهزيمة الثانية، وواصل بايرن ميونيخ انتصاراته محققا العلامة الكاملة، وذلك فى عطلة أسبوع مثيرة بأبرز دوريات كرة القدم الأوروبية. فى البريميرليج سجل المهاجم الأرجنتينى المتألق سيرخيو أجويرو، هدفين لـ"السيتيزنس"، بعد عودته للتشكيلة الأساسية بعد عقوبة إيقاف لثلاث مباريات. وأضاف رحيم سترلينج الهدف الثالث لفريق المدرب الإسبانى بيب جوارديولا فى مرمى مضيفه سوانزى سيتى 1-3، محققا انتصاره السادس تواليا فى البريمير ليج (18 نقطة)، فى حين تجمد رصيد سوانزى عند 4 نقاط فى المركز السادس عشر. وبهذا الشكل يتقاسم "سيتى جوارديولا" الرقم القياسى لتشيلسى مع الإيطالى كارلو أنشيلوتى (2009-10)، الذى كان المدرب الوحيد الذى حقق ستة انتصارات متتالية فى انطلاقة بالبريميرليج. ويحل توتنهام وصيفا برصيد 14 نقطة بقيادة مدربه الأرجنتينى ماوريسيو بوكيتينو، بعد فوزه هو الآخر خارج قواعده أمام ميدلزبره 1-2، محققا أفضل انطلاقة له طوال 51 عاما (تعادلان وأربعة انتصارات). بينما يتقاسم المركز الثالث كل من أرسنال وليفربول وإيفرتون، ولكل منها 13 نقطة، حيث حقق أرسنال وليفربول انتصارين ثمينين على تشيلسى 3-0 وهال سيتى 5-1 على الترتيب، بينما سقط إيفرتون فى فخ الهزيمة بهدف نظيف على ملعب بورنموث. وبعد هزيمتين متتاليتين ينجح مانشستر يونايتد بقيادة البرتغالى جوزيه مورينيو فى تحقيق فوز ثمين على حامل اللقب ليستر سيتى، 4-1 ليحتل الترتيب السادس برصيد 12 نقطة، بينما نال ليستر الهزيمة الثالثة له ليبقى بالمركز الـ12 برصيد 7 نقاط.
وفى الليجا الإسبانية، اشتعل الصراع على الصدارة، بتعادل صاحب المركز الأول، ريال مدريد، للمباراة الثانية على التوالى، أمام لاس بالماس بهدفين لمثلهما، بعد أن كان قد تعادل أمام فياريال قبلها بثلاثة أيام. وأصبح الريال (14 نقطة) يتفوق فقط بنقطة على غريمه الأبدى برشلونة، الذى سحق سبورتنج خيخون بخماسية نظيفة، وبنقطتين على غريمه العاصمى أتلتيكو، الذى ظفر أيضا بانتصار صعب أمام ضيفه ديبورتيفو لاكورونيا بهدف نظيف. وأثار تعادل الملكى الثانى الشكوك حول أداء لاعبيه، خاصة مع عدم استعادة نجمه البرتغالى كريستيانو رونالدو لكامل لياقته، وفى ظل غياب البرازيليين مارسيلو وكاسيميرو للإصابة، إضافة لضعف حالة الدفاع، لتزداد الانتقادات بحق الفريق ومدربه الفرنسى زين الدين زيدان.
بينما حقق برشلونة، فى غياب نجمه الأول ليونيل ميسى، انتصارا ساحقا بخماسية خارج أرضه على خيخون، مع تألق للبرازيلى نيمار صاحب الثنائية، ومواطنه رافينيا وزميله الأوروجوائى لويس سواريز والتركى أردا توران. وعانى أتلتيكو مدريد من أجل الفوز على ديبورتيفو بهدف نظيف للفرنسى المتألق أنطوان جريزمان (ق70)، بعد سلسلة من الفرص الضائعة، فى لقاء شهد إصابة فى الركبة للأرجنتينى أوجوستو فرنانديز، ستبعده عن الملاعب لفترة طويلة، والأوروجوائى خوسيه ماريا خيمينيز. وفى ألمانيا، واصل بايرن ميونيخ بقيادة الإيطالى كارلو أنشيلوتى، تحقيق العلامة الكاملة فى البوندسليجا، بفوزه الخامس على التوالى امام مضيفه هامبورج بهدف نظيف. وعانى الفريق البافارى من أجل تحقيق الفوز، الذى جاء (ق88) عبر جوشوا كيميش. وفى فرنسا تجرع باريس سان جيرمان حامل اللقب هزيمته الثانية فى الليج أ، بقيادة مدربه الجديد، الإسبانى أوناى إيمرى، فى ملعب تولوز بهدفين نظيفين. ويحتل البى إس جى المركز الرابع فى جدول البطولة برصيد 13 نقطة، وبفارق أربع نقاط خلف نيس صاحب الصدارة، الذى واصل نتائجه الإيجابية وفاز خارج قواعده على نانسى بهدف نظيف. فى حين يأتى موناكو وتولوز فى المركزين الثانى والثالث بفارق نقطة وثلاث على الترتيب من المتصدر، حيث فاز موناكو على أرضه أمام آنجيه بهدفين لواحد. وفى الكالتشيو يتواصل الصراع بين يوفنتوس حامل اللقب ونابولى على الصدارة، وفاز "البيانكونيري" بهدف نظيف خارج أرضه على باليرمو سجله ادواردو جولدانيجا لاعب الخصم فى مرماه بالخطأ، بينما هزم نابولى على أرضه نظيره كييفو فيرونا بهدفين نظيفين بواسطة مانولو جابيادينى وماريك هامسيك.
ويحتل إنتر ميلانو الترتيب الثالث برصيد 11 نقطة عقب سقوطه فى فخ التعادل أمام ضيفه بولونيا بهدف لمثله، ليهدر نقطتين ثمينتين فى مشواره لاستعادة اللقب المفقود منذ 2009-2010. فى حين يأتى روما رابعا بعشر نقاط، بعد سقوطه مجددا فى فخ الخسارة أمام مضيفه تورينو 1-3، وبنفس الرصيد يأتى بعده كل من لاتسيو وميلان وكييفو فيرونا وبولونيا.
وفى هولندا يواصل فينورد روتردام الانفراد بصدارة الدورى، بعدما حقق انتصاره السابع فى سبع جولات على حساب رودا كيركراده بخماسية نظيفة، ويأتى خلفه أياكس وآيندهوفن بفارق خمس نقاط، بعد فوزهما على زفوله (5-1) وإكسيلسيور (1-3). وفى الدوريات الأخرى يتصدر بنفيكا الدورى البرتغالى وسبارتاك موسكو الدورى الروسى وباشاك شهير الدورى التركى ووارجيم الدورى البلجيكى.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا