وفد القومى للمرأة يزور كفر الشيخ ومايا مرسى تستمع لمشاكل الفلاحات خلال جنى القطن

أجرى وفد من المجلس القومي للمرأة برئاسة الدكتورة مايا مرسى بالتعاون مع وزارة الزراعة، وكلية الزراعة بجامعة القاهرة زيارة ميدانية إلى محافظة كفر الشيخ اليوم بهدف التواجد بين المزارعات للتعرف على الأساليب التى يقمنّ بإتباعها من أجل جنى القطن طويل التيلة، وإمدادهنّ بالمعلومات الصحيحة حول سبل جنى القطن بهدف تحسين الناتج .
وحرصت الدكتورة مايا رئيس المجلس وأعضاء المجلس على التواجد منذ ساعات الصباح الأولى في قرية الورق بمركز سيدى سالم بمحافظة كفر الشيخ لمتابعة المزارعات وهن يقمن بعملية جنى القطن، كما التقت الدكتورة مايا بعدد من الفلاحات وقامت بالاستفسار منهن على احوالهن المعيشية وطبيعة المشاكل التى تواجههن خلال عملية جنى القطن، وكيف من الممكن ان يقوم المجلس بمساعدتهن وتذليل العقبات التى تواجههن .
وأجمعت المزارعات أن من أهم المشاكل التى تواجههن هو انخفاض العائد المادى الذي يحصلن عليه، ولا يتناسب مع حجم ومقدار المشاق والصعوبات والمهام التى يواجههن خلال قيامهن بعملية جنى القطن، ووعدتهن رئيس المجلس اتخاذ الخطوات الازمة من القيام بالإتصال بالمسئولين لإيجاد حلول لهذه المشكلة.
ورافق رئيس المجلس خلال الزيارة السيدة ماري لوى عضو المجلس والمهندس محمد عبدالله وكيل وزارة الزراعة بكفر الشيخ ،وعدداً من المرشدين الزراعيين من وزارة الزراعة ،و مجموعة من الرائدات الريفيات التى سبق وأن قام المجلس بتدريبهنّ على جنى القطن بأسلوب علمى ، وناقشت معهن الدكتورة مايا أهم المشاكل التى تواجه زراعة القطن في المحافظة.
وأكد المهندس محمد عبد الله وكيل وزارة الزراعة بكفر الشيخ، أن محافظة كفر الشيخ هى المحافظة الأولى على مستوى الجمهورية في زراعة القطن طويل التيلة مثل قطن جيزة 86 عالى النقاوة، وقطن جيزة 94.
يذكر أن المجلس القومى للمرأة سبق وأن عقد تدريباً استهدف تدريب الرائدات الريفيات على طريقة حصاد احترافية لمحصول القطن طويل التيلة وذلك من خلال برامج مطورة لأفضل طرق الزراعة والجنى لمحصول القطن مع فصل الشوائب والحفاظ على نقاء الوزات القطن التى تمثل القيمة المرتفعه لحلج وغزل من نمر رفيعة من طويل التيلة مثل قطن جيزة 86 عالى النقاوة وذو القيمة العالمية المطلوبة لرفع الصادرات من الغزل والمنسوجات، والتوعية بالأخطاء التي يجب تفاديها في مرحلتى الزراعه والحصاد، ومن ثم يقمن بنقل التدريب إلى النساء الريفيات العاملات في هذا المجال، حتى يقمن بجنى القطن على أساس علمي فترتفع جودة المنتج ومن ثم ترتفع قيمة الأجور التي تدفع للأيدي الماهرة .

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا