بالصور..شاكر عبد الحميد: كتاب"والحرب لا تنتهى" يتناول إبداعات أحمد نوار

قال الدكتور شاكر عبد الحميد، وزير الثقافة الأسبق، إن الدكتور أحمد نوار متعدد المواهب والاتجاهات والاهتمامات، مشيرا إلى أن الكتاب يتناول عالم شديد الثراء لعالم أحمد نوار الفنى من حيث المفرادت والرموز ، كاستخدامه "للحمام، والغربان، والصراع" .
حفل توقيع كتاب حرب لا تنتهى
جاء ذلك خلال حفل توقيع كتاب "الحرب لا تنتهى" للكاتب حسن طه، حول أعمال الدكتور أحمد نوار، مساء أمس، بمكتبة القاهرة الكبرى بالزمالك.
وأضاف شاكر عبد الحميد، أن أعمال الفنان أحمد نوار تجسد حالة من الطاقة الكامنة فى الزمان والمكان، وهذه الطاقة متجددة ومتعددة تحضر عبر أعماله، وتتحول فى بعض الأحيان إلى كثيفة وغامضة من خلال الظلال السوادء المثيرة للكآبة، وتصل إلى الأبيض فيما يعرف بالشفافية البلورية.
جانب من الحضور
وأكد وزير الثقافة الأسبق، أن "نوار" جسد الطاقة فى الظلال عبر أعماله الفنية باستخدام التمويه والحين وبعض الخداع والذى يعرف بالتفكير البصرى فى شتى الفنون من الرسم والنحت والتصوير، للحفاظ على الحياة وخداع العدو، لافتا إلى أن أعماله تتميز بالإرادة واستخدم فى ذلك دلالة اليد فى لوحاته، وظهر ذلك فى عزف الموسيقى والسفن والإنسان.
حفل توقيع الكتاب
من جانبه قال ياسر عثمان، مدير مكتبة القاهرة الكبرى، إن عطاء الدكتور أحمد نوار للفن غزير وإسهاماته كثيرة فى شتى المجالات، وظهر ذلك فى الإصدارات الفنية المختلفة، لافتا إلى أن أعماله الفنية لابد من تجميعها فى أكثر من كتاب حتى تكون مصدرا ومرجعا للباحثين.
كتاب "والحرب لا تنتهى"
فيما قال الدكتور أشرف رضا، أستاذ كلية الفنون الجميلة، إن السبب الذى دفعه إلى توثيق أعمال أحمد نوار الفنية فى كتاب، يرجع إلى القصور الشديد من الدولة ودور النشر فى تبنى ودعم الفنون، خصوصا أن طباعة الكتب لهذه الأعمال الفنية مكلفة وبالتالى يتهرب الجميع من إصدارها، لافتا إلى أن اجتهاده بطبع وإعداد كتب لجمع الأعمال الفنية لنوار تكمن فى وصول هذه المؤلفات الفنية إلى المكتبات والمؤسسات الثقافية وليست هناك أى مصلحة فنية.
جانب من الحفل
وقال الدكتور حسن يوسف طه، مؤلف الكتاب، إنه عندما عزمت على كتابة هذا الكتاب كانت لا أعرف الدكتور أحمد نوار على المستوى الشخصى، ولا يوجد لى أى مصلحة شخصية من تأليف كتاب عنه، مشيرا إلى السبب الحقيقى الذى دفعه لإصدار الكتاب هو وجود فكرة حول شخص أحمد نوار عبر أعماله والبحث عن الفكرة التى تهيمن عليه، فالعبقرية بدون فكرة لا تصلح لترجمتها لعمل فنى.
وأضاف "طه" أن الدكتور أحمد نوار أبدى اندهاشه لإصدار كتاب فنى حول أعماله، وحث الطلاب كلية الفنون الجميلة لعمل لقاءات معه حول أعماله، مشيرا إلى أن الكتاب بدأ فيه عام 2008 وانتهى به فى عام 2010 قبل الثورة، وأن ما فعله نوار طوال حياته هى سيطرة فكرة الحرب عليه باعتباره أحد أبناء القوات المسلحة، ويعرضها من خلال تجليات ورؤى مختلفة عبر أعماله الفنية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا