نتنياهو: سيكون لدينا صديق في البيت الأبيض أيا كانت نتيجة انتخابات الرئاسة الأمريكية

صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم الإثنين، بأنه لن يتدخل في سياسات الأمريكيين وأن لدى مرشحي الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب وهيلاري كلينتون دراية كاملة بالشئون الإسرائيلية.

وقال نتنياهو في تصريحات نشرتها صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية اليوم عقب اجتماعاته مع كل من ترامب وكلينتون: "من الضروري أن يعلم المواطنون الإسرائيليون أنه بغض النظر عن نتيجة الانتخابات الأمريكية فإنه سيكون لدينا صديق في البيت الأبيض، وسيواصل الرئيس الأمريكي القادم التحالف القوي بين إسرائيل والولايات المتحدة".

وأشار إلى أن التحالف القوي بين الجانبين تجسد في صفقة المساعدات التاريخية التي وقعت مؤخرا وبلغت قيمتها 38 مليار دولار، وأنه من المهم استمرار التحالف بين البلدين والعمل سويا على التحديات التي تعصف بالشرق الأوسط.

وكان ترامب، قد قال خلال لقائه نتنياهو إن واشنطن ستعترف بالقدس عاصمة موحدة لإسرائيل إذا تم انتخابه، ووصف المساعدات العسكرية الأمريكية لإسرائيل بأنها "استثمار ممتاز" للولايات المتحدة.

كما اتفق ترامب مع نتنياهو، على أن عملية السلام في الشرق الأوسط لن تتحقق إلا عندما "ينبذ الفلسطينيون الكراهية والعنف ويقبلون بإسرائيل كدولة يهودية"، على حد قوله.

وعلى صعيد متصل، شددت المرشحة الأمريكية هيلاري كلينتون على "المصالح الاستراتيجية" بين البلدين، وأكدت دعمها لصفقة المساعدات العسكرية الكبيرة التي وعدت فيها الولايات المتحدة إسرائيل مؤخرا.

وأكدت أن البلدين سيعملان جنبا إلى جنب لـ "فرض وتنفيذ الاتفاق النووي مع إيران" الذي تعارضه إسرائيل بشدة، كما وعدت كلينتون نتنياهو بمساعدة إسرائيل على مواجهة "التهديدات الإرهابية" الإقليمية، بحسب ما أفادت حملتها.

وجددت كلينتون تأكيدها التزامها العمل من أجل حل النزاع الإسرائيلي-الفلسطيني على أساس حل الدولتين عن الطريق التفاوض المباشر بين الطرفين.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا