الاحتلال الإسرائيلي يجري تمرينات عسكرية في محيط غلاف غزة

تجري ما تعرف بـ”قيادة الجبهة الداخلية” في جنوب إسرائيل، تمريناً يهدف إلى الحفاظ على جهوزية قوات الاحتلال الإسرائيلية في منطقة غلاف قطاع غزة، على مدار ثلاثة أيام خلال الأسبوع الجاري.
وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن التمرين يستمر حتى يوم الأربعاء، حيث ستلاحظ حركة نشطة للقوات الأمنية في كل من المدن أسدود وعسقلان و”كريات غات” و”كريات ملآخي” وبعض التجمعات السكنية المحيطة بها.
وأضاف الناطق باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي “التمرين يأتي في إطار برنامج التدريبات السنوية للعام الحالي”.
وكان الجيش الإسرائيلي أعلن الأسبوع الماضي، أنه أجرى مناورات تعتبر الأضخم في تاريخه، وتحاكي حرباً على عدة جبهات أو مع إحدى هذه الجبهات أو حتى كارثة طبيعية.
وتحاول إسرائيل اختبار جهوزية واستعداد المناطق المحيطة بغزة، كونها أكثر المناطق تعرضاً للصواريخ خلال أي تصعيد مع الفصائل الفلسطينية المسلحة في القطاع، فيما يشكل تأمين هذه المناطق هاجساً للمسؤولين الإسرائيليين حيث يخشى سكان هذه المناطق من تعرضهم لهجمات عبر الأنفاق على طول الحدود الشرقية مع قطاع غزة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا