مركز البحوث الأمريكى يعد لوحات إرشادية بالأقصر بعد موافقة "الآثار"

قررت اللجنة الدائمة للآثار المصرية، فى جلستها المنعقدة فى جلستها الأخيرة خلال شهر سبتمبر الحالى، برئاسة الدكتور مصطفى أمين، الموافقة على الطلب المقدم من مركز البحوث الأمريكى لاستكمال عمل البعثة فى المقبرة "110" ومعبد خونسو وذراع أبو النجا، وقرنة مرعى بالأقصر، وذلك حتى 31 يونيو 2017.
ويتضمن برنامج عمل البعثة استكمال أعمال المسح الأثرى لمنطقة ذراع أبو النجا وقرنة مرعى وتمهيد الممرات المؤدية لمقابر المنطقتين وعمل مصاطب مظللة لاستراحة الزائرين، وعمل لوحات إرشادية على أن يقتصر النشر العلمى لنتائج الموضوع على الجانب المصرى فقط، على أن يتم العمل تحت إشراف التفتيش المختص ومركز البحوث والصيانة وقطاع المشروعات.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا