نكشف المسكوت عنه في واقعة انتحار عجوز البحيرة

تمكنت الأجهزة الأمنية بالبحيرة برئاسة اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة، من كشف غموض انتحار عجوز بالبحيرة بسبب طلاق ابنتيه بالرحمانية.
تلقى اللواء علاء الدين شوقى مساعد وزير الداخلية مدير أمن البحيرة إخطارا من العقيد محمد فرحات مركز شرطة الرحمانية من المستشفى العام بوصول ” ف ح أ ” بالمعاش ومقيم دائرة مركز الرحمانية جثة هامدة. وبسؤال كل من ” ف أ ع ” ربه منزل ” زوجته “، ” م م ر ” حاصل على دبلوم ” نجل خال المتوفى “، ” م ف ح ” طالب ” نجل المتوفى ” وجميعهم يقيمون بذات الناحية. قرروا بأنه حال صعود المتوفى سلم المنزل اختل توازنه وسقط أرضاً مما أدى لوفاته ولم يتهموا أحد بالتسبب فى ذلك.
بتوقيع الكشف الطبى عليه بمعرفة مفتش الصحة أفاد بوجود كدمات وسجحات حول الرقبة من الأمام واشتباه خنق وكسر بعظام الرقبة ووجود شبهة جنائية. وأسفرت التحريات بإشراف اللواء محمد خريصة مدير مباحث البحيرة عدم صحة ما ادعاه المذكورون وقيام المتوفى بالانتحار شنقاً مستخدماً سلما خشبيا وحبلا بداخل بدورم منزله.
وبمواجهة المذكورين بما أسفرت عنه التحريات قرروا بمضمون ما تقدم ومرور المتوفى بحالة نفسية سيئة وسابقة محاولته الانتحار بسبب طلاق ابنتيه وإصابة إحداهما بمرض نفسى، وعللوا عدم إبلاغهم بالواقعة خشية افتضاح أمره بين أهالى القرية. وتم تحرير المحضر اللازم وجار العرض على النيابة العامة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا