مسئولون أفغان: داعش يوسع وجوده في مناطق الجنوب المضطربة

قال مسئولون أفغان إن تنظيم داعش يوسع جهوده في مناطق الجنوب المضطربة والمتاخمة لباكستان، بعد نجاحه في تأسيس معسكر تدريب وتجنيد في محافظة زابول الواقعة جنوبا.

ونقلت شبكة (إيه بي سي) الأمريكية عن عطا محمد حق بيان مدير مجلس محافظة زابول قوله: “التنظيم يمتلك الكثير من الأموال والمواطنون هنا فقراء ما يجعلهم أهدافا للتجنيد من قبل هؤلاء الأجانب”.

وألمح إلى أنه طالب السلطات المركزية في كابول بتقديم المساعدة لطرد مسلحي تنظيم داعش من المحافظة، لكن أحدا لا يستمع إلى مطالبه.

وأوضح حق بيان أن السلطات المحلية لديها أدلة على أن هؤلاء على اتصال مباشر مع تنظيم داعش في العراق وأنهم يتلقون أموالا منهم.

وفي السياق، قال رئيس شرطة زابل ميرويس نورزاي “إن عناصر داعش في المنطقة مجهزين بأحدث تقنيات التواصل عبر الستالايت وأسسوا معسكرات لتدريب مجندين جدد”.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قد أعلنت أنها قتلت زعيم تنظيم داعش في أفغانستان وباكستان ويُدعي حافظ سعيد خان وذلك في غارة لطائرة دون طيار في ننجرهار شرق أفغانستان.

يذكر أن مسئولين أمريكيين أعلنوا في وقت سابق أن عدد المسلحين المنتمين لداعش شرق أفغانستان يتراوح بين 1500 و3000 مسلح، أغلبهم كانوا عناصر سابقين في حركتي طالبان أفغانستان وباكستان. ولديهم اتصالات مباشرة مع قيادة داعش في سوريا والعراق.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا