أخيرا.. "التنمية الثقافية" يستلم تكية أبو الدهب لتحويلها لمتحف نجيب محفوظ

قالت الدكتورة نيفين الكيلانى، رئيس صندوق التنمية الثقافية، إن الصندوق انتهى من إجراءات استلام "تكية أبو الدهب" بعد إخلائها من مكاتب موظفى وزارة الآثار، تمهيدا لتحويلها لمتحف باسم نجيب محفوظ بعد ترميمها تحت إشراف وزارة الآثار.
وأوضحت نيفين الكيلانى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن شركة المقاولات استلمت "تكية أبو الدهب" قبل إجازة عيد الأضحى المبارك، لإجراء التجهيزات الهندسية، وبالفعل بدأنا فى أعمال الصيانة و التجهيزات.
وأضافت "نيفين" أن أعمال التجهيزات داخل تكية أبو الدهب سوف تنتهى فى غضون 6 شهور، مشيرة إلى أن وزارة الآثار تشرف على عمليات الترميم والصيانة بالتعاون مع صندوق التنمية الثقافة.
ويذكر أن "تكية أبو الدهب" بعد تحويلها إلى متحف باسم نجيب محفوظ ستضم العديد من مقتنيات الروائى العالمى نجيب محفوظ، إضافة إلى هذا فالمتحف سيخصص مكتبة كتب عربية عن نجيب محفوظ، وكتب أجنبية عن الأديب نجيب محفوظ وأيضا سيتم تخصيص قاعة لعرض الأفلام السينمائية، وسيتم تخصيص الدورين الأرضى والأول لمتحف ومركز نجيب محفوظ، ويضم الدور الأرضى، قاعة مكتبة السيناريو، وصالون كبار الزوار، والمكتبة الرئيسية، وأيضا الإدارة، وقاعة لـ أمناء المكتبة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا