مستشفى أبو كبير يستقبل جثة ومصابين بطلقات من سلاح ضابط شرطة عن طريق الخطأ

استقبل مستشفى أبو كبير المركزى بالشرقية 3 مصابين بينهم مخبر، إثر تعرضهم لطلقات نارية من ضابط شرطة في نقطة تفتيش .
وقال مصدر طبى مسئول بالمستشفي لـ"اليوم السابع"، إن أحد المصابين و يدعى "محمد فوزى" توفى متأثر بإصابته، فيما تم تحويل المخبر "مصاب" إلى مستشفى الزقازيق الجامعى، بينما المصاب الثالث جارٍ علاجه، حيث أن أحدهم مصاب بطلق بالبطن والثانى بالذراع .
وتشهد ساحة المستشفى تجمهر لأهالى المجنى عليهم وهم جميعهم من قرية الحصوة التابعة للمركز للاعتراض علي الحادث .
وقال أحد شهود العيان ويدعى أحمد جمال، لـ"اليوم السابع"، إن ضابط برتبة ملازم أول خلال تواجده بنقطة تفتيش أولاد موسى، أطلق النيران علي المجنى عليه، حيث حاول الهرب منه خلال التفتيش فأطلق الضابط أعيرة نحوه" بحسب قوله، فيما لم تصدر الشرطة بيان حتى الآن لايضاح ملابسات الحادث.
تجمهر الأهالي بساحة المستشفي
أهالي المجني عليهم يعترضون على الحادث
الشرطة تكثف تواجدها بالمستشفى
تجمهر الأهالي

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا