الأمم المتحدة تعين المغامر المصرى عمر سمرة سفير للنوايا الحسنة.. مدير البرنامج الانمائى لـ"اليوم السابع": مصر محظوظة بشبابها المبدع النابض بالطاقة.. ويؤكد: القاهرة جادة فى سعيها نحو تحقيق التنمية

أقام البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة، اليوم الأحد، حفل تعيين المغامر المصرى عمر سمرة سفيرا للنوايا الحسنة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى فى مصر، لتعزيز ودعم حماية البيئة وتمكين الشباب .
ويقوم المغامر المصرى عمر سمرة، بالعمل على مساندة أهداف التنمية المستدامة، وهى خطة من 17 هدفا تتعلق بالخمسة عشر عاما القادمة، كما سيدعم حماية البيئة فى مصر، وتعزيز السلوك المسئول تجاهها والاستمتاع بها، ذلك إلى جانب دعم أهداف التنمية المستدامة.
وتأتى قضية تغير المناخ على رأس أجندة التعاون لرفع الوعى بأثره وكيفية التعامل معه، كما سيعمل على تشجيع الشباب على العمل والإبتكار والتفكير فى طرق جديدة، لحل القضايا التنموية الملحة فى المجتمع .
وتحدث سمرة خلال المؤتمر، عن مشروعه الذى يسعى لتطبيقه عقب توليه منصبه الجديد، وهو مبادرة خاصة بعلوم الفضاء تشمل 100 مدرسة وجامعة مصرية، وهو عبارة عن مسابقة لتقديم مقترحات علمية لمشروعات يمكن تنفيذها فى الفضاء .
كما سيعمل برنامج الأمم المتحدة الإنمائى مع سمرة، كسفيرا للنوايا الحسنة، على تنفيذ مجموعة من المبادرات لتعزيز الإستدامة واكتشاف المحميات الطبيعية فى مصر، وتشجيع الشباب على العمل من خلال ريادة الأعمال والإبتكار على مدار العامين المقبلين .
ويعد عمر سمرة هو أول مصرى وأصغر عربى يتم "مستكشفى البطولات الأربع الكبرى" حيث تسلق أعلى قمة فى كل قارة، ما يعرف بالسبع قمم، وأتم التزلج إلى القطبى الجنوبى والشمالى، ومن المقرر أن يكون أول رائد فضاء مصرى بعدما فاز بمسابقة "إكس أبولو للفضاء الخارجى" وبمجرد إتمام الرحلة فيصبح أول إنسان فى التاريخ يكمل المغامرات الكبرى ويذهب إلى الفضاء .
وقال إجناثيو أرتذا، مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائى، خلال الحفل الذى قدمته الإعلامية جاسمين طه، إن اليوم يمثل التعاون المشترك الذى دام لأكثر من عامين ونصف، كما يعتبر هذا التعاون بداية لشراكة نتمنى أن تكون طويلة ومثمرة، من خلال إعلان سمرة سفيرا للنوايا الحسنة .
قال مدير البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة فى مصر، وفى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إن هناك الكثير من المشروعات التنموية التى يمكن القيام بها فى مصر، لكن لتحقيق ذلك نحتاج إلى شريك محلى يتمثل فى الحكومة من جهة والمؤسسات غير الرسمية والمجتمع مدنى، فضلا عن الشباب .
وأضاف إجناثيو أرتذا، أن هناك تحدى يتعلق بمصر وهو أنها بلدا كبيرا ونحتاج أن نعمل معا لتحقيق تأثير فعال، مشددا أن مصر محظوظة بشبابها الحيوى النابض بالطاقة والطموح، والذين يرغبون ويسعون للمشاركة فى بناء المستقبل وبلدهم، وأرى أن هذه فرص لأن الشباب مبدعين، ومن خلال شراكتنا مع عمر سمرة كنموذج للشباب، يمكننا توظيف هذه الطاقة الإيجابية فى تحقيق الكثير من التنمية على صعيد المهارات وفرص العمل وتنمية الأعمال .
وأوضح مدير البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة فى مصر، إن مصر تواجه العديد من التحديات، لكن نرى مصر متحمسة للغاية لأجندة التنمية المستدامة، وينعكس ذلك فى رؤيتها لاستراتيجية التنمية المستدامة 2030 ، التى تعكس أهدافها التنموية، وكذلك حقيقة أن مصر ضمن 22 دولة فى العالم تطوعت لتقديم استعراض فى الأمم المتحدة حول التقدم الذى أحرزته من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، فكالعادة تأتى مصر فى طليعة الدول العربية على هذا الصعيد .
وردا على سؤال "اليوم السابع" حول وضع المرأة المصرية، أشار المسئول الأممى، إلى أن المرأة المصرية تواجه نفس التحديات التى تواجهها النساء فى بلدان العالم المختلفة، وبغض النظر عن العقبات التى تواجهها فى الحياة، وفى هذا الصدد تعمل الأمم المتحدة مع العديد من المنظمات فى مصر، لتمكين النساء سياسيا واقتصاديا، وهناك جهد خاص على صعيد تمكين المرأة من العمل، وبدء أعمالهم الخاصة وشركاتهم، فضلا عن تمكينها من الوصول إلى مجالس الإدارات فى المؤسسات الكبرى، وتوفير الدعم والتدريب والتعليم للعب دور نشط فى الحياة العامة والإجتماعية والسياسية .
وتابع إجناثيو أرتذا: "نعمل أيضا على تمكين النساء من مكافحة ختان الإناث الذى يعيق قدرة الفتيات والنساء على عيش حياة طبيعية، لأن الكثير ممن تجرى لهن هذه العملية يعيشون حياة مأساوية، وغالبهن من مجتمعات لا تسمح لهم باستكمال تعليمهن وتزويجهن صغار" مؤكدًا أن المرأة المصرية تحرز تقدما قائلا: "بالطبع فخورين بهؤلاء النساء القادرات على مكافحة وكسر هذه العادات والصورة النمطية للمرأة ".
وأشاد أرتازا، بموافقة البرلمان المصرى مؤخرا على قانون يغلظ عقوبة ختان الإناث، مشددا على أن الأمر لا يتعلق بإصدار القوانين، بقدر ما يتعلق بتنفيذها ورفع وعى الأمهات والأباء لوقف هذه الجريمة .
المؤتمر الصحفى لإعلان عمر سمرة سفيرا للنوايا الحسنة
عمر سمرة و إجناسيو أرتازا مدير البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة
جانب من المؤتمر الصحفى
أرتازا مع محررة اليوم السابع
عمر سمرة

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا