"ترامب" خلال لقائه بـ"نتانياهو": القدس العاصمة الأبدية للشعب اليهودى

أعلن المرشح الجمهورى للبيت الأبيض، دونالد ترامب، اليوم الأحد، خلال لقائه رئيس الوزراء الإسرائيلى بنيامين نتانياهو فى نيويورك أنه سيعترف بالقدس عاصمة موحدة لدولة إسرائيل فى حال انتخابه، وفق ما أفادت حملته .
وقالت الحملة، إن الاجتماع الذى استمر أكثر من ساعة عقد فى برج ترامب فى نيويورك وتطرق إلى "مواضيع عدة مهمة للبلدين ".
وأضافت فى بيان أن "ترامب اعترف بأن القدس هى العاصمة الأبدية للشعب اليهودى منذ أكثر من ثلاثة آلاف عام، وأن الولايات المتحدة، تحت إدارة ترامب، ستقبل فى نهاية المطاف بالتوصية القديمة العهد للكونجرس بالاعتراف بالقدس عاصمة موحدة لدولة إسرائيل ".
وأورد بيان حملة ترامب، أن الأخير بحث أيضا مع نتانياهو "المساعدة العسكرية والأمن والاستقرار الاقليمي ".
وتابع أن ترامب "اعترف بإسرائيل شريكا اساسيا للولايات المتحدة فى الحرب العالمية على الإرهاب الإسلامى المتطرف. وقد ناقشا طويلا الاتفاق النووى مع إيران والمعركة ضد (تنظيم) داعش ومسائل آخرى عديدة تتصل بالأمن الاقليمي ".
وناقش الرجلان أيضا "التجربة الناجحة لإسرائيل (على صعيد) سياج أمنى ساعد فى تأمين حدودها ".
وقال البيان أيضا أن "ترامب أقر بإن إسرائيل ومواطنيها عانوا منذ وقت طويل من الإرهاب الإسلامي. وهو يتفق مع رئيس الوزراء نتانياهو على أن الشعب الإسرائيلى يريد سلاما عادلا ودائما مع جيرانه، لكن هذا السلام لن يكون إلا حين يتخلى الفلسطينيون عن الكره والعنف ويقبلون بدولة إسرائيل كدولة يهودية ".
من جهته، شكر نتانياهو لترامب "صداقته ودعمه لإسرائيل" بحسب بيان لمكتبه أضاف أن الرجلين التقيا لأكثر من ساعة وتناولا "المواضيع المتصلة بأمن إسرائيل وجهودها لبلوغ السلام والاستقرار ".

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا