مجلس كنائس الأسقفية يعقد فى أكتوبر مؤتمره الدورى بكاتدرائية جميع القديسين

تستضيف الكنيسة الأسقفية بمصر المؤتمر الدورى لمجلس الكنائس الأسقفية بجنوب الكرة الأرضية، خلال الفترة من 3 : 8 أكتوبر المقبل، وذلك عقب اختيار مجلس الكنائس، لابروشيه جميع القديسين بالقاهرة لتكون مقرا لانعقاد مؤتمراته الدورية لكنائس جنوب الكرة الأرضية.
من جانبه أكد المطران الدكتور منير حنا أنيس، رئيس أساقفة الكنيسة الأسقفية بمصر، أن المؤتمر سيناقش التحديات التى يواجهها العالم اليوم وأبرزها مشكلات الفقر والهجرة غير الشرعية، بالإضافة لمناقشة استخدام العنف باسم الدين، وأيضا التحديات التى تواجهها الكنيسة ومنها انتشار التعاليم الخاطئة مثل الزواج المثلى فى الغرب، ضرورة الحوار المسكونى بين الطوائف وبين أتباع الديانات الأخرى وأهمية التعليم اللاهوتى والتلمذة.
وأضاف المطران منير حنا، فى بيان له اليوم، أن استضافة الكنيسة الأسقفية بمصر للمؤتمر تعكس دور الكنيسة المصرية الرائد ومكانة مصر المرموقة بين دول العالم، خاصة ومنتظر حضور رؤساء أساقفة ما يزيد عن 16 دولة، موضحًا بأنه مزمع حضور فضيلة الدكتور أحمد الطيب شيخ الجامع الأزهر، وقداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية أولى فعاليات المؤتمر.
وأوضح أن رؤساء الأساقفة المقرر حضورهم من دول منها: "السودان، وأوغندا، وكينيا، ونيجيريا، ورواندا، وبورندى والمحيط الهندى، وجنوب أفريقيا، وغرب أفريقيا وأمريكا الجنوبية، وبنجالديش وباكستان وجنوب شرق أسيا كما سيحضر رؤساء أساقفة أمريكا الشمالية وأستراليا وأساقفة من المملكة المتحدة".
جدير بالذكر أن عدد أبناء الكنيسة الأسقفية حول العالم يصل نحو 85 مليون نسمة ومنتشرين فى 164 دولة، فيما تمثل نسبة أبناء الطائفة الأسقفية فى جنوب الكرة الأرضية 61 مليون نسمة، أى يشكلون اكثر من 72 % من أجمالى الأسقفيين فى العالم اجمع.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا