"مستقبل وطن" يطالب برعاية الناجين من مركب رشيد وسرعة معاقبة السماسرة

ناشد أحمد محمد صبري المتحدث الرسمى باسم حزب مستقبل وطن، فى بيان له اليوم الأحد، الحكومة، بإعتبار الشباب الناجى من الغرق ضحايا لا جناة، وعدم تعريضهم لأي مسائلة قانونية، وتقديم الرعاية الصحية والطبية اللازمة لهم.
وأضاف أن الحزب يطلب من الحكومة والجهات المختصة بإجراء تحقيق فوري فى الحادث، وإجراء محاسبة حقيقية لكل المتورطين في هذا الحادث من سماسرة وأصحاب المركب وطاقمه وكل من استغل فقر وقلة وعي هذا الشباب وحالة الفقر والأزمة الاقتصادية للمتاجرة بأحلام هذا الشباب.
وأشار إلى أن الهيئة البرلمانية للحزب، ستعمل مع نواب البرلمان، علي صياغة قانون لفرض عقوبات رادعة لكل من تسول له نفسه المتاجرة بأحلام الشباب والبسطاء، والحد من الهجرة غير الشرعية بإعتبارها جريمة منظمة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا