"التجارة والصناعة" تستعد بخطة كبرى لجذب الشركات لتوظيف الشباب.. 10 آلاف فرصة عمل خلال ديسمبر المقبل.. وطارق قابيل: الوظائف لن تقتصر على القاهرة الكبرى وتشمل أغلب المحافظات وتدريب مجانى للمتقدمين

كشف المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، عن خطة توسعية فى للوزارة فى مجال تدريب الشباب على المهن والحرف المختلفة من خلال مجلس التدريب الصناعى التابع للوزارة، مشيرا إلى أن هناك خطة تعمل عليها الوزارة حاليا لانتشار ملتقيات التوظيف فى جميع المحافظات، وبالفعل تمكنا خلال الفترة الأخيرة من توظيف 20 ألف شخص من خلال تلك الملتقيات.
وأضاف المهندس طارق قابيل فى تصريحات خاصة، أن خطة الوزارة تكون من خلال التواصل وجذب الشركات التى تريد أن تتوسع فى حجم نشاطها والتى ينقصها عمالة ونقوم بعملية التدريب من خلال جهات وهيئات مختلفة تتبع الوزارة وتوفير وظائف للشباب فى تلك الشركات.
وأكد وزير الصناعة، أن هناك نقصا لدى بعض الشركات التى تشارك فى الملتقيات التوظيفية بنسبة 40 % أى أن الشركات يكون لديها فائض فى الوظائف يصل إلى هذا الرقم، موضحا "الفرص فى الشركات موجودة والتدريب موجود والشباب موجود فلا ينقصنا شىء"، لافتا إلى أن برنامج التدريب للشباب سيستهدف عددا من المحافظات خلال الفترة القادمة ونستهدف منه توفير 10 آلاف فرصة عمل فى الفيوم ويعقبه برامج توظيف وتدريب فى محافظات أخرى.
وتبدأ وزارة التجارة والصناعة فى تنفيذ خطتها بداية شهر ديسمبر المقبل فى محافظات الفيوم ثم فى الغربية من خلال مجلس التدريب الصناعى والذى يقدم البرامج والأنشطة الخاصة بالتدريب الفنى والمهنى وكذلك الإشراف على برامج التدريب والتشغيل التابعة للوزارة مع ربط التدريب باحتياجات سوق العمل وتوعية المجتمع بأهمية العمل الفنى وتوفير فرص عمل لائقة للشباب.
وتستهدف هذه المبادرة التى يتم البدء فيها خلال ديسمبر المقبل توفير 10 آلاف فرصة عمل من حيث المبدأ على أن يكون توفير الوظائف من خلال مبادرات وملتقيات التوظيف التى يتم الإعلان عنها من خلال مجلس التدريب الصناعى لتشجيع وتوجيه الشباب للعمل داخل القطاعات والشركات الصناعية خلال المرحلة المقبلة.
وتكون الاتصالات مع الشركات لمعرفة متطلباتها من العمالة خلال الفترة المقبلة ولم تحدد وزارة الصناعة حتى الآن عدد الشركات التى ستشارك فى توفير الوظائف خلال الملتقيات المقبلة، لكن عدد الشركات التى ساهمت فى آخر ملتقى توظيفى والذى تم تنظيمه مطلع الأسبوع الجارى فى مقر الصندوق الاجتماعى للتنمية كان 35 شركة فى جميع المجالات وهى شركات كبرى متواجد فى السوق المصرى وتعمل فى أغلب المحافظات أى أن الوظائف لن تكون قاصرة على القاهرة الكبرى فقط.
وقال محمود الشربينى رئيس مجلس التدريب الصناعى، إن الميزانية المخصصة للتدريب حاليا يتم توزيعها على كافة الحرف والمهن المراد التدريب فيها لكن يتم التركيز على تدريب الشباب للوظائف التى يزداد الطلب عليها من خلال الشركات وغالبا يكونوا فنيين أو حرفيين.
وأشار الشربينى فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، أن هناك منحا تصل من بعض البلدان العربية من حين إلى آخر وفور وصولها يتم توسيع دائرة تدريب الشباب وتوجيههم للوظائف المتاحة لدى الشركات التى نفتح معها خط اتصال مباشر لمعرفة متطلباتهم من العمالة.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا