روسيا تطور رادارا من الجيل الخامس يمكنه رؤية خوذ الجنود أثناء القتال

طورت روسيا رادارا من الجيل الخامس يطلق عليه "عين الصقر" (هوك آي) يوفر قدرات فريدة من نوعها للقوات، إذ يمكنه رؤية الأشياء الصغيرة مثل خوذ الجنود أثناء القتال.

وقال ممثل لشركة "يونايتد انسترومنت" المصنعة - في تصريحات أوردتها وكالة أنباء "سبوتنيك" الروسية اليوم الأحد - إن رادار الجيل الخامس مزود بمصفوفات هوائية يمكنها أن ترى الأجسام الصغيرة التي لا يزيد حجمها على 10 سنتيمترات، وإن محطة الرادار تسطيع رؤية الأشياء الصغيرة وإرسال البيانات المستهدفة للقوات الصديقة على الأرض.

وأشار إلى أن الهدف من محطة الرادار الجديدة هو إبقاء المراقبة على منشآت العدو بقدرات وضوح عالية، ليس فقط لنوع سلاح معين أو مركبة القتال ولكن شكلها أيضا.

ووفقا لممثل الشركة الروسية، فإن هذه التكنولوجيا الجديدة يمكن استخدامها على جميع طرازات الطائرات الحالية.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا