"سي إن إن" تقيل صحفية بارزة بسبب مدحها لرجل دين شيعي

ذكرت صحيفة "حرييت" التركية أن أوكتافيا نصر محررة بارزة لشؤون الشرق الأوسط في "سي إن إن" تركت الشبكة الإخبارية الأمريكية بعد رسالة كتبتها عبر توتير تشيد بها برجل الدين الشيعي الراحل محمد حسين فضل الله.

وقد انضمت نصر إلى سي إن إن عام 1990، وقالت في تغريدة لها في عطلة نهاية الأسبوع أنها حزينة لسماع خبر وفاة السيد محمد حسين فضل الله أحد عمالقة حزب الله الذي أحترمه كثيرا.

وأعربت نصر بعد ذلك عن "أسفها العميق" بشأن تغريدتها في تدوينة لها على سي إن إن، ويعتبر الرجل مرشدا روحانيا لحزب الله وهي منظمة موضوعة على لائحة الإرهاب الأمريكية.

وكتبت الصحيفة أنه "خطأ في تقديري كتابة هذا التعليق المبسط، وأنا آسفة لأنه نقل أني أدعم العمل الذي كان يشغله فضل الله، وذلك ليس جوهريا على الإطلاق" .

وقالت باريسا خسروي نائب مدير أول لشبكة سي إن إن أنها فتحت تحقيقا داخليا قدمتها لوكالة فرنسية وفيها أنها تحدثت مع نصر و "قررنا أنها ستترك الشركة" في إشارة إلى الشبكة الإخبارية الأمريكية.

وعبرت باريسا عن تقديرها لعمل نصر معها، ولكنها ترى في هذه النقطة أن "مصداقيتها" في منصبها كمحررة بارسة لشؤون الشرق الأوسط قد تأثرت.

مقالات ذات صلة

منوعات

مواضيع

أشهر الفيديوهات

شبكات التواصل الإجتماعي

للتواصل معنا ومتابعة آخر الأخبار لحضة بلحضة، المرجو الإشتراك بصفحاتنا